حزب سويدي متطرف يحل نفسه لفشله في الانتخابات

أعلن "حزب السويديين" المتطرف المعروف بعدائه الشديد للمسلمين والأجانب حل نفسه لفشله في تحقيق نجاح خلال الانتخابات الأخيرة التي جرت بالبلاد.

وأعلن رئيس الحزب ستيفن يعقوبسون في بيان له على الموقع الرسمي للحزب على الإنترنت أنهم فشلوا في تحقيق النجاح الذي كانوا يهدفون إليه في الانتخابات الأخيرة رغم الميزانية الكبيرة التي صرفوها على الحملة الانتخابية.

وكان حزب السويديين قد حصل في الانتخابات -التي جرت في سبتمبر/أيلول من العام الماضي- على عشرة آلاف صوت من بين إجمالي سبعة ملايين صوت أي بنسبة لا تتعدى 1٪.

يذكر أن حزب السويديين المساند للنازية أسس عام 2008 بهدف طرد الأجانب والمسلمين من البلاد، وإغلاق أبواب السويد في وجوه الأجانب بشكل كامل.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

توالت التصريحات الرسمية في السويد لإدانة هجوم وقع الخميس على مسجد بمدينة إسكلستونا وأسفر عن خمس إصابات، كما أعلن ناشطون سويديون عن تضامنهم مع المسلمين وسط تنامي قوة اليمين المتطرف.

تسبب إغلاق السلطات السويدية لمركز ثقافي إسلامي ومصلى في مدينة مالمو جنوبي البلاد في مصادمات بين مجموعة من الشبان المسلمين ورجال الشرطة. وقالت الشرطة إن المحتجين أضرموا النيران في السيارات ورشقوا قوات الأمن بالحجارة والعبوات الحارقة.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة