قتيل وجرحى في هجوم استهدف مقر مجلة بإسطنبول

تفجيرات سابقة بالقرب من ميدان تقسيم بإسطنبول (الجزيرة-أرشيف)
تفجيرات سابقة بالقرب من ميدان تقسيم بإسطنبول (الجزيرة-أرشيف)

لقى شخص حتفه، وأُصيب ثلاثة آخرون في تفجير استهدف مقر إحدى المجلات بمدينة إسطنبول التركية، مساء أمس الأربعاء.

وذكر مراسل الأناضول أنه تم استهداف مقر مجلة تدعى "أدملار" الواقعة بمنطقة "كاغيد خانة" في مدينة إسطنبول، حيث تقع بالطابق الثاني ببناية مكونة من ستة طوابق، مما أدى إلى مقتل شخص، وإصابة ثلاثة آخرين بجروح نُقلوا على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وعقب وقوع الحادث هرعت قوات الأمن إلى مقر المجلة، وقامت بوضع حواجز، وأغلقت المرور في الشوارع المحيطة بالبناية أمام السيارات والمارة.

كما جاء خبراء المفرقعات إلى المكان لتفقده، بالتزامن مع عمليات مماثلة قامت بها فرق مكافحة الإرهاب بمديرية الأمن داخل البناية وفي محيطها.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

ذكرت الشرطة التركية أن التفجير الذي هز ميدان تقسيم في إسطنبول اليوم خلف 32 جريحا بينهم 15 من العناصر الأمنية. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه، فيما وجهت عناصر أمنية أصابع الاتهام إلى حزب العمال الكردستاني وتنظيم القاعدة.

وقع انفجار اليوم الأحد في ميدان تقسيم وسط مدينة إسطنبول التركية مما أدى لإصابة 15 جريحا غالبيتهم من رجال الشرطة، وسط ترجيحات بأن يكون الهجوم قد تم بواسطة انتحاري.

قتل شخص وأصيب أربعة آخرون على الأقل في انفجار أمام مركز للشرطة في منطقة سلطان غازي بمدينة إسطنبول، وفق ما ذكر مراسل الجزيرة بتركيا.

اشتبكت شرطة مكافحة الشغب التركية اليوم الأربعاء مع عشرات المتظاهرين بمناسبة عيد العمال في الأول من مايو/أيار وسط إسطنبول، بعدما حظرت السلطات مسيرات عيد العمال التقليدية متذرعة بأعمال ترميم في ميدان تقسيم الذي يكتسي أهمية رمزية.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة