راهبة مسنة تتعرض لاغتصاب جماعي بالهند

صورة عامة لكاتدرائية في بوبال بالهند (الأوروبية)
صورة عامة لكاتدرائية في بوبال بالهند (الأوروبية)

تعرضت راهبة تبلغ من العمر 75 عاما لاغتصاب جماعي بينما كانت في أحد الأديرة شرقي الهند. ونقلت الراهبة إلى المستشفى حيث تتلقى العلاج حاليا، بحسب الشرطة الهندية.

وقال المفتش العام في الشرطة إنوج شارما, إن الشرطة اعتقلت شخصين إثر جريمة الاغتصاب الجماعية التي جرت مساء الجمعة, عندما دخل 12 لصا الدير القريب من مدينة كالكوتا في ولاية البنغال الغربية.

وأضاف شارما أن التحقيقات الأولية أفادت بأن راهبة تعمل في مدرسة داخل الدير قيدت وتعرضت لاغتصاب جماعي.

ونزل عدد من سكان الحي -حيث يقع الدير- إلى الشارع وقطعوه تعبيرا عن استهجانهم الجريمة, وطالبوا بتدابير لوقف هذا النوع من الجرائم المتكررة في الهند.

وندد رئيس حكومة ولاية البنغال الغربية ماماتا بانرجي بالجريمة, ووعد باتخاذ إجراءات سريعة وشديدة، بحسب ما جاء على حسابه في تويتر.

وكانت السطات الهندية منعت الأسبوع الماضي بث فيلم وثائقي عن الاغتصاب الجماعي عام 2012 لطالبة في نيودلهي, مما أدى إلى ردود فعل غاضبة في الهند والعالم.

وشهدت الهند خلال السنوات القليلة الماضية العديد من حوادث الاغتصاب التي دفعت الحكومة إلى تعديل بعض القوانين الخاصة بهذه الجرائم لتشديدها.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

توفيت طفلة هندية تبلغ من العمر أربعة أعوام أمس الاثنين بعدما بقيت في غيبوبة لأيام إثر تعرضها للاغتصاب بولاية ماديا براديش منذ أسبوعين وفق ما أفادت مصادر طبية وتقارير إعلامية.

طالبت أسرة طالبة هندية تعرضت للاغتصاب في ديسمبر/كانون الأول الماضي، مما أدى إلى وفاتها لاحقا، بإعدام الجناة, وذلك قبل يومين من صدور الأحكام في هذه القضية التي أثارت غضبا عارما.

حكمت محكمة هندية اليوم بإعدام أربعة أشخاص أدينوا بارتكاب جريمة اغتصاب جماعي أودت بحياة طالبة جامعية في نيودلهي في ديسمبر/كانون الأول الماضي. وإثر قرار المحكمة، أعرب والد الضحية التي توفيت متأثرة بجروحها عن سروره للحكم، معتبرا أنه تم إحقاق العدالة بذلك.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة