ألمانيا تلغي كرنفالا بحجة "تهديد إسلامي" محتمل

الشرطة الألمانية في وسط مدينة براونشفايغ الأحد (الأوروبية)
الشرطة الألمانية في وسط مدينة براونشفايغ الأحد (الأوروبية)

أعلنت الشرطة الألمانية أن مدينة براونشفايغ ألغت كرنفالا كان مقررا الأحد بسبب ما وصفته بأنه "تهديد محدد" بهجوم ينفذه إسلاميون.

وقالت الشرطة في بيان إن العرض ألغي بعد تلقيها معلومات ممن وصفتها بمصادر جديرة بالثقة في جهاز أمن الدولة. وطلبت الشرطة من المشاركين عدم التوجه إلى موقع انطلاق الكرنفال، وعدم التوجه إلى مدينة براونشفايغ الواقعة في شمال ألمانيا.

وقالت سلطات مدينة براونشفايغ في بيان إن "مصادر أمنية حكومية أعلمتنا بوجود تهديد محدد بشن هجوم ينفذه أشخاص لهم خلفية إسلامية".

وينظم الكرنفال سنويا بمناسبة بدء صوم الفصح لدى الكاثوليك والبروتستانت، ويقول المنظمون إنه من أكبر الكرنفالات الذي يقام في شمالي ألمانيا خلال شهر فبراير/شباط.

وكان القائمون على كرنفال آخر في مدينة كولونيا غربي البلاد يوصف بأنه أهم عرض كرنفالي في ألمانيا قد امتنعوا الشهر الماضي عن استخدام تصميم لتكريم الرسامين الذين قتلوا في الهجوم على صحيفة شارلي إيبدو الساخرة، لدواع أمنية.

وكان التصميم يظهر رجلا في زي أسود يحمل حزاما ناسفا ويشهر مسدسا. وقالت لجنة الكرنفال إنها رحبت بفكرة التصميم دفاعا عن حرية التعبير والصحافة، لكنها "تلقت رسائل من سكان محليين أعربوا عن قلقهم" وقررت أخذها على محمل الجد رغم الإقرار بأنه لم يكن هناك أي دليل من الشرطة على وجود تهديد إرهابي.

المصدر : وكالات