مظاهرات بتركيا عشية ذكرى اعتقال أوجلان

جانب من مظاهرة كردية سابقة في مدينة ديار بكر التركية مؤيدة لعبد الله أوجلان (غيتي/الفرنسية)
جانب من مظاهرة كردية سابقة في مدينة ديار بكر التركية مؤيدة لعبد الله أوجلان (غيتي/الفرنسية)

اندلعت اشتباكات السبت بين متظاهرين أكراد والشرطة في مدينة سيزر (جنوب شرقي تركيا).

وألقى المتظاهرون قنابل حارقة على سيارات الشرطة، وردت الشرطة باستخدام قنابل الدخان لتفريقهم.

وكانت المظاهرات قد خرجت عشية الذكرى الـ16 لإلقاء القبض على الزعيم الكردي عبد الله أوجلان.

واعتقل أوجلان في 15 فبراير/شباط 1999 في كينيا خلال عملية نفذتها أجهزة الاستخبارات التركية.

وحُكم عليه بالإعدام في أبريل/نيسان 1999 بصفته زعيما "لمنظمة إرهابية"، لكن عقوبته خفضت إلى السجن مدى الحياة في 2002 بعد إلغاء عقوبة الإعدام، ويقضي أوجلان منذ ذلك الحين عقوبته في سجن جزيرة إيمرالي.

ومنذ أواخر 2012، يُجري أوجلان مفاوضات مع السلطات التركية لإنهاء النزاع الكردي الذي أسفر عن مقتل أكثر من 45 ألفا منذ اندلاعه في 1984.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

اندلعت صدامات عنيفة السبت بين الشرطة التركية ومتظاهرين من الأكراد في مدينة ديار بكر -جنوب شرق البلاد- أسفرت عن جرح عشرين تحدوا حظر السلطات التظاهر في المدينة للمطالبة بالإفراج عن الزعيم الكردي المسجون عبد الله أوجلان.

استخدمت شرطة مكافحة الشغب التركية الغاز المدمع وخراطيم المياه لتفريق متظاهرين أكراد في ديار بكر جنوب شرقي البلاد رشقوها بالحجارة والزجاجات الحارقة. وكان المتظاهرون يطالبون بالإفراج عن زعيم حزب العمال الكردستاني المسجون عبد الله أوجلان بمناسبة ذكرى اعتقاله.

قال الزعيم الكردي المسجون عبد الله أوجلان إن الحرب بين حزب العمال الكردستاني الذي يتزعمه والحكومة التركية اقتربت من نهايتها عبر "المفاوضات الديمقراطية"، مشيدا بالمسار الديمقراطي التي انخرطت فيه تركيا.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة