قتلى بتفجير نفذته امرأة بشمال شرقي نيجيريا

GRAPHIC CONTENTThe body of a victim of a suicide blast in the northeastern Nigerian city of Potiskum lies in an ambulance on February 1, 2015. A suicide bomb attack targeting a political meeting killed seven people in northeast Nigeria's Potiskum city on February 2, just two weeks from national elections, witnesses and a police officer said. A witness said the bomber emerged from a bus that pulled up in front of the home Sabo Garbu, who is running for a seat in the lower house on the ruling Peoples Democratic Party (PDP) ticket. AFP PHOTO / AMINU ABUBAKAR
ضحية تفجير في سيارة للإسعاف بمدينة بوتيسكوم شمال نيجيريا في الأول من فبراير/شباط الحالي (غيتي/الفرنسية)

قتل سبعة أشخاص على الأقل الخميس عندما فجرت امرأة نفسها في سوق مكتظة في بيو بولاية بورنو شمال شرقي نيجيريا الذي شهد مؤخرا سلسلة هجمات يعتقد أن حركة بوكو حرام نفذتها، بينما تعهد مسؤول عسكري تشادي بمواصلة قتال الحركة.

وقال شاهد عيان لوكالة الصحافة الفرنسية إنه أحصى سبعة قتلى، وشاهد نحو عشرين جريحا ينزفون بغزارة في موقع الهجوم الذي أفادت عدة مصادر بأنه وقع في الساعة الثانية والربع ظهرا بالتوقيت العالمي في الوقت الذي كان فيه مئات الباعة والزبائن في سوق بيو أكبر مدن جنوب بورنو، ككل اثنين وخميس.

وتحدث شاهد آخر عن وصول شاحنة لنقل الركاب والبضائع إلى السوق كانت تحمل لوحة تسجيل من ولاية أداماوا المجاورة وانفجرت مع توقف السائق.

هجوم وضحايا
ووقعت أعمال العنف الجديدة هذه في وقت تحارب فيه قوات عدد من البلدان المجاورة بوكو حرام التي تنشط منذ 2009 في نيجيريا، حيث أدى التمرد وقمعه إلى مقتل أكثر من 13 ألف شخص ونزوح أكثر من 1.5 مليون شخص.

وتسيطر هذه المجموعة المسلحة على مناطق كاملة في الشمال الشرقي وزادت الغارات الدامية في ولايات حدودية.

وقد اتفقت بلدان المنطقة -تشاد والنيجر ونيجيريا والكاميرون وبنين- في السابع من فبراير/شباط الجاري على تشكيل قوة عسكرية قوامها 8700 رجل لمحاربة بوكو حرام.

هدف وتعهد
وفي السياق ذاته، قال الناطق باسم أركان القوات المسلحة التشادية آزم آغونا إن هدف القوات التشادية لا يقتصر على دحر جماعة بوكو حرام إلى داخل الحدود النيجيرية فحسب، بل الأمر يتعدى ذلك إلى إبادة هذه الجماعة نهائيا.

وأثنى آغونا في تصريحات لوكالة الأناضول على العلاقة المتينة التي تجمع تشاد بنيجيريا، مشيرا إلى مساعدة بلاده عسكريا كلا من نيجيريا والكاميرون في حربهما على جماعة بوكو حرام.

ويعتبر المسؤول العسكري التشادي أن التحالف -الذي تم الإعلان عنه مؤخرا ضد بوكو حرام والجامع بين قوات أفريقية متعددة الجنسيات قوامها 8700 جندي من كل من الكاميرون والنيجر ونيجيريا وتشاد- لا يزال يبحث عن أرضية يتبلور فيها بشكل أكثر قوة وفعالية، وقال "لا وجود بعد لتحالف فعلي، وحدها القوات التشادية هي التي تقاتل".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

دعا مجلس الأمن الدولي الخميس الدول المجاورة لنيجيريا إلى تنسيق وتكثيف عملياتها العسكرية لتنفيذ هجمات أكثر فاعلية ضد جماعة بوكو حرام، في حين أرسلت فرنسا عسكريين للمساعدة في قتال الجماعة.

Published On 6/2/2015
Chadian soldiers drive through the streets of Gambaru February 4, 2015. Picture taken February 4, 2015. REUTERS/Stringer (NIGERIA - Tags: CIVIL UNREST CONFLICT POLITICS MILITARY)

اعتبر مسؤولون في الاستخبارات الأميركية أن جماعة بوكو حرام تمتلك أموالا وأسلحة بكميات كبيرة خزنتها خلال تقدمها الميداني، وتوقعوا أن يتراجع نفوذ الجماعة باحتدام معاركها مع جيوش الدول المجاورة لنيجيريا.

Published On 7/2/2015
A screengrab taken on October 2, 2014 from a video released by the Nigerian Islamist extremist group Boko Haram and obtained by AFP shows the leader of the Nigerian Islamist extremist group Boko Haram, Abubakar Shekau delivering a speech. Shekau dismissed Nigerian military claims of his death in a new video obtained by AFP on October 2 and said the militants had implemented strict Islamic law in captured towns. AFP PHOTO / HO / BOKO HARAM

يتواصل الحشد لقتال جماعة بوكو حرام النيجيرية في وقت هاجمت فيه الجماعة مجددا منطقة ديفا في الجنوب الشرقي للنيجر وتوعد زعيمها أبو بكر شيكاو بهزيمة التحالف.

Published On 9/2/2015
القوات التشادية تخرج جماعة بوكو حرام من كنبارو
المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة