طائرات فرنسية تنفذ طلعات فوق ليبيا

حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول لحظة مغادرتها مرفأ مدينة تولون (ناشطون)
حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول لحظة مغادرتها مرفأ مدينة تولون (ناشطون)

قام الجيش الفرنسي بمهمات استطلاع فوق مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا الشهر الماضي، كما يعتزم تنفيذ طلعات أخرى وفق وثيقة إعلامية نشرتها الرئاسة الفرنسية اليوم الجمعة.

وتأتي هذه المعلومات بمناسبة زيارة الرئيس فرانسوا هولاند لحاملة الطائرات شارل ديغول التي أبحرت من تولون (جنوب فرنسا) يوم 18 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وقامت بأول سلسلة عمليات بليبيا يومي 20 و21 من الشهر نفسه، في مهمتين استطلاعيتين بمنطقتي سرت وطبرق.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر عسكري قوله إن الطلعات الجوية تهدف للقيام بمهمات استطلاع، وجمع معلومات استخباراتية عن تحركات المسلحين والأهداف المحتملة.

وتشارك حاملة الطائرات في عمليات ضد تنظيم الدولة في سوريا والعراق، من جنوب قبرص في شرق المتوسط، كما ستواصل مهمتها بالخليج.

وللجيش الفرنسي قاعدة متقدمة قرب ليبيا في أقصى شرق النيجر، يراقب منها تحركات المسلحين بين ليبيا وجنوب منطقة الساحل.

ووفق تقديرات الأمم المتحدة، فإن تنظيم الدولة في ليبيا يضم من ألفين إلى ثلاثة آلاف مقاتل، بينهم 1500 في سرت.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أوضح وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان أمس الجمعة أنه يتعين على القوى الكبرى معالجة عدم الاستقرار في ليبيا، ولكنه لم يصل صراحة إلى حد تأييد تدخل عسكري.

ألمح وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لودريان لإمكانية قيام بلاده والأسرة الدولية بعمل عسكري بليبيا، مذكرا أن عملا مشابها كلل من قبل بالنجاح بمالي، مشددا بالوقت ذاته على خطورة الأوضاع.

المزيد من تجسس واستخبارات
الأكثر قراءة