المرشحون الجمهوريون يتعهدون بإلغاء الاتفاق النووي

Republican presidential candidate, Sen. Marco Rubio, R-Fla. speaks at the Republican Jewish Coalition Presidential Forum in Washington, Thursday, Dec. 3, 2015. (AP Photo/Susan Walsh)
روبيو قال إنه سيعيد فرض العقوبات على إيران إذا تم انتخابه رئيسا للولايات المتحدة (أسوشيتد برس)

تعهد المتنافسون على منصب المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية بالتراجع عن الاتفاق النووي المبرم مع إيران في تموز/يوليو الماضي، كما أقسموا أثناء تجمع للأميركيين اليهود الجمهوريين في واشنطن على دعم إسرائيل.

وقال السيناتور ماركو روبيو -ثالث المرشحين بحسب استطلاعات الرأي- إنه سيعيد فرض العقوبات على إيران إذا تم انتخابه رئيسا للولايات المتحدة.

من جهته قال السيناتور المحافظ تيد كروز إنه إذا انتخب رئيسا فإنه سيمزق في اليوم الأول لولايته "الاتفاق النووي الإيراني الكارثي"، وأقسم على أنه سيقول لمرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي "بلا لبس: إما أن توقفوا برنامجكم النووي العسكري أو سنوقفه لكم".

وتحدث المرشحون الجمهوريون أمام التجمع السنوي الذي ينظمه التحالف اليهودي الجمهوري، وهو منظمة يمولها الملياردير وقطب الكازينوهات شيلدون إديلسون.

من جهته قال المرشح جيب بوش إنه سيستعيد الثقة التي تربط تحالف أميركا مع إسرائيل، وإنه سيرسل رسالة إلى العالم "بأننا سنقف كجسد واحد في جهد مشترك لهزيمة أعداء الحضارة".

وكرر المرشحون الجمهوريون وعدا قديما للمحافظين بنقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس، كما اعتبروا وضع الاتحاد الأوروبي علامات منشأ مغايرة لمنتجات المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة "معاديا للسامية".

وفي سياق آخر، اعتبر المرشحون الجمهوريون أن حادث إطلاق النار بولاية كاليفورنيا دليل على خطر يواجهه الأميركيون من "متشددين نشؤوا بينهم"، وتعهد كل منهم في حال انتخابه بتدمير تنظيم الدولة الإسلامية.

من جهته قال دونالد ترامب -متصدر استطلاعات الرأي للمرشحين الجمهوريين- إن هجوم كاليفورنيا له صلة على الأرجح بما سماه "الإرهاب الإسلامي المتشدد".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

US Republican presidential candidates line up for a photo opportunity prior to the start of the second GOP Presidential candidates debate at the Ronald Reagan Presidential Library in Simi Valley, California, USA, 16 September 2015.

رأى مراقبون في اختلاف مواقف مرشحي الحزب الجمهوري للرئاسة الأميركية مجالا للتنوع داخل الحزب، وأن مناظرتهم الأخيرة أظهرت ضحالة السياسة الخارجية لدى بعضهم، و”تشدد” معظمهم إزاء قضايا الشرق الأوسط.

Published On 19/9/2015
US presidential candidate Senator Bernie Sanders (I-VT) listens to speakers during an event on the Trans Pacific Partnership on Capitol Hill June 3, 2015 in Washington, DC. AFP PHOTO/BRENDAN SMIALOWSKI

قال المرشح الديمقراطي المحتمل للرئاسة الأميركية بيرني ساندرز إن الجمهوريين راغبون في إرسال قوات أميركية إلى سوريا والعراق لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، وهو ما ترفضه الإدارة الأميركية الحالية.

Published On 9/11/2015
المزيد من دولي
الأكثر قراءة