صواريخ إيرانية تمر بالقرب من سفن أميركية

حاملة الطائرات الأميركية هاري ترومان (أسوشيتد برس)
حاملة الطائرات الأميركية هاري ترومان (أسوشيتد برس)

أعلن متحدث باسم الجيش الأميركي أمس الثلاثاء إطلاق الحرس الثوري الإيراني صواريخ بالقرب من حاملة الطائرات الأميركية هاري ترومان وسفينتين حربيتين، وذلك عند مرورها يوم السبت الماضي عبر مضيق هرمز في طريقها لدخول الخليج.

وقال المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية كايل رينز إن عدة سفن تابعة للحرس الثوري أطلقت صواريخ على مقربة من السفن الحربية وقرب حركة الملاحة التجارية "بعد أن قدمت إخطارا مسبقا قبل 23 دقيقة فقط".

وذكر رينز في رسالة بالبريد الإلكتروني أن "هذه الأفعال استفزازية للغاية وغير آمنة وغير مهنية وتشكك في التزام إيران بممر مائي حيوي آمن للتجارة الدولية"، مضيفا أن حاملة الطائرات هاري ترومان كانت في طريقها لدخول الخليج عبر مضيق هرمز في عملية مرور روتينية مع سفينتين حربيتين من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لدعم الضربات الجوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا عندما وقع الحادث.

وزاد رينز "في حين أن معظم التداخلات بين القوات الإيرانية وقوات البحرية الأميركية مهنية وآمنة وروتينية فإن هذه الواقعة ليست كذلك، وتتعارض مع الجهود الرامية لضمان حرية الملاحة والسلامة البحرية في المناطق العالمية المشتركة".

ونقلت محطة "إن بي سي نيوز" عن مسؤولين عسكريين أميركيين -لم تذكر أسماءهم- قولهم إن قوات الحرس الثوري الإيراني كانت تجري مناورة بالذخيرة الحية، وإن حاملة الطائرات الأميركية هاري ترومان كانت على بعد نحو 1500 متر من أحد الصواريخ، مضيفة "لم تكن الصواريخ موجهة صوب ترومان والسفن الأخرى.. كانت فقط بالقرب منها".

وأشارت المحطة إلى أن حاملة الطائرات المذكورة كانت ترافقها المدمرة الأميركية باكلي وفرقاطة فرنسية اللتان كانتا في منطقة إطلاق الصواريخ.

يذكر أن قوات إيرانية وأميركية سبق لها أن اشتبكت في الخليج، خاصة خلال الحرب الإيرانية العراقية في ثمانينيات القرن الماضي بعد اندلاع "الثورة الإسلامية" بإيران عام 1979.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

ذكرت وسائل إعلام إيرانية أن خمسة عناصر من الحرس الثوري الإيراني -بينهم ضابط برتبة عقيد- قتلوا في معارك بسوريا، وهو ما يعزز تقارير أشارت إلى تزايد خسائر إيران العسكرية هناك.

9/12/2015

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن الكونغرس أضعف التفاؤل الإيراني بفك العزلة الدولية، وذلك بإصداره مؤخرا قرارا يمنع الأجانب الذين زاروا إيران ودولا أخرى من دخول الولايات المتحدة دون تأشيرة.

29/12/2015

أكدت الولايات المتحدة قيام سفينة بنقل كمية من اليورانيوم المنخفض التخصيب من إيران إلى روسيا، واعتبرت ذلك خطوة كبيرة نحو الوفاء بالتزامات طهران بموجب الاتفاق النووي مع القوى العالمية.

29/12/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة