التلفزيون الحكومي الإيراني يرفض بث مقابلة لظريف

مؤسسة الإذاعة والنلفزيون رأت أن بث المقابلة مع ظريف غير مناسب (أسوشيتد برس)
مؤسسة الإذاعة والنلفزيون رأت أن بث المقابلة مع ظريف غير مناسب (أسوشيتد برس)

رفضت مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية الحكومية بث مقابلة مسجلة مع وزير الخارجية محمد جواد ظريف على إحدى قنواتها.

وقالت صحيفة "عصر إيران" (خاصة) إن المؤسسة لم تأذن ببث مقابلة الإعلامي الرياضي الإيراني عادل فردوسي الخاصة مع ظريف.

واعتذر فردوسي في برنامجه مساء الاثنين من ظريف والمشاهدين الذين كانوا في انتظار بث اللقاء، وقال إنه أجرى مقابلة مع وزير الخارجية في مجال الرياضة لبثه في البرنامج الخاص بهذه الليلة، لكن المسؤولين في مؤسسة الإذاعة والتلفزيون رأوا أن بثّه غير مناسب، دون أن يذكر تفاصيل إضافية.

وكانت وسائل إعلام إيرانية نشرت يوم الخميس الماضي صورا متعلقة بمقابلة فردوسي مع ظريف، وقالت إنه سيبث على القناة الثالثة التابعة لمؤسسة الإذاعة والتلفزيون، وادّعت وسائل إعلام مقربة من الجناح الإصلاحي في إيران، عقب تصريحات فردوسي، أن قرار مسؤولي المؤسسة "سياسي".

يشار إلى أن رئيس مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية يُعيّن من قبل المرشد الأعلى في إيران علي خامنئي.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

قالت طهران إنها تتطلع لإقامة علاقات وثيقة مع دول المنطقة، رافضة الاتهامات بتدخلها في شؤون دول الجوار، وأشارت إلى أنه ليس لديها أي اتفاق مع الغرب بشأن برنامجها النووي.

نقلت وكالة رويترز عن مسؤول إيراني أن الرئيس الأميركي ووزير الخارجية الإيراني تصافحا بالأمم المتحدة. وهي أول مرة يصافح فيها رئيس أميركي مسؤولا إيرانيا كبيرا منذ أكثر من 30 عاما.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة