غرق 18 لاجئا في بحر إيجه

حرس الحدود التركي خلال إنقاذ عدد من اللاجئين في بحر إيجه قبل أيام (الأوروبية)
حرس الحدود التركي خلال إنقاذ عدد من اللاجئين في بحر إيجه قبل أيام (الأوروبية)

ذكرت وسائل إعلام تركية أن 18 مهاجرا ماتوا غرقا ليل الجمعة السبت في بحر إيجه قبالة السواحل الغربية لـتركيا عقب غرق مركبهم الذي كان متوجها إلى جزيرة كاليمنوس اليونانية.

وقالت وكالة أنباء دوغان إن خفر السواحل التركي تمكّن من إنقاذ 14 شخصا آخرين، هم سوريون وعراقيون وباكستانيون.

وأضافت تلك الوكالة التركية أنه تم نقل هؤلاء الناجين الذين يعانون من انخفاض الحرارة، ومن حالات خطيرة وفق السلطات الصحية.

وأبحر هؤلاء اللاجئون من مدينة بودروم الساحلية التركية (جنوب غرب) ليلا على متن مركب قديم انقلب وغرق على بعد ميلين بحريين عن السواحل التركية، كما قال عدد من الناجين.

ويوم الخميس لقي أربعة أشخاص مصرعهم جراء غرق قارب مطاطي كان على متنه لاجئون عراقيون، في بحر إيجه أيضا، أثناء محاولتهم التوجه إلى جزر يونانية.

يُشار إلى أن 680 شخصا قضوا في بحر إيجه خلال هذا العام أثناء محاولتهم العبور إلى السواحل الأوروبية، وفق أرقام المنظمة الدولية للهجرة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

انتشلت وحدات إنقاذ متعددة الجنسيات جثث خمسة لاجئين -بينهم عراقيان- بعد غرق قاربهم في بحر إيجة، جاء ذلك عشية قمة جديدة ببروكسل تبحث استمرار تدفق اللاجئين باتجاه القارة الأوروبية.

أوقفت تركيا 1300 لاجئ على سواحل بحر إيجة قبل إبحارهم إلى اليونان في تطبيق فيما يبدو لاتفاقها مع الاتحاد الأوروبي. وفي براتسلافا أعلن عن قبول لجوء 25 عائلة عراقية مسيحية.

المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة