الآلاف يشيعون نقيب المحامين في ديار بكر

People march as they surround the vehicle carrying the coffin of Diyarbakir Bar Association President Tahir Elci during his funeral in the Kurdish-dominated southeastern city of Diyarbakir, Turkey, November 29, 2015. Thousands gathered for the funeral of Tahir Elci, a Kurdish lawyer and human rights activist gunned down on Saturday in a southern eastern city at the centre of months of violence. REUTERS/Sertac Kayar
أنصار ألجي يعتقدون أنه ضحية عملية اغتيال (رويترز)

شيع الآلاف في ديار بكر جنوب شرقي تركيا جنازة طاهر ألجي نقيب المحامين بالمحافظة والناشط الكردي المعروف الذي قتل أمس السبت أثناء تبادل لإطلاق النار بين الشرطة التركية ومسلحين مجهولين.

وشارك برلمانيون من حزب الشعوب الديمقراطي وزعماء من نقابة محامي تركيا في الجنازة، وقدرت وكالة الصحافة الفرنسية أعداد المشاركين بنحو خمسين ألف شخص. وأقيمت أيضا جنازة اثنين من رجال الشرطة قتلا في الهجوم.

واعتبر أنصار ألجي أنه ضحية عملية اغتيال، وقال شقيقه أحمد ألجي في الجنازة "أخي ليس شهيدنا الأول ولن يكون الأخير.. قتلته الدولة لأنه مثقف كردي".

لكن رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو حذر من التبعات السياسية لتحميل الدولة مسؤولية مقتل ألجي، مشيرا إلى مقتل شرطيين في الهجوم نفسه.

وقال في تصريحات صحفية الأحد "لو لم يتم حفر الخنادق في قضاء سور التاريخي بديار بكر، ولو لم تكن هناك فعاليات إرهابية، لما كنا فقدنا الأرواح.. المسؤول عن هذه الأحداث الإرهابية هو المنظمة الإرهابية الانفصالية (حزب العمال الكردستاني)". وأضاف أن المسدس الذي قتل ألجي هو نفسه الذي قتل الشرطيين.

وقد قتل ألجي بعدما ألقى بيانا صحفيا السبت أمام مئذنة تاريخية، وأطلق مسلحون مجهولون النار أولا على عناصر من الشرطة كانوا على مقربة من المكان الذي كان فيه المحامي، مما دفع قوات الأمن إلى الرد وسط فوضى كبيرة أصيب خلالها ألجي برصاصة في الرأس.

وفرضت السلطات حظر تجول في منطقة سور التي وقع فيها الهجوم.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

An handout picture released by An armed Turkish vehicle pictured after attack on August 19, 2015 in Siirt southeast Turkey. Eight Turkish soldiers were killed on Wednesday in a bomb attack on their vehicle in the southeastern province of Siirt blamed on the outlawed Kurdistan Workers Party (PKK), the official Anatolia news agency reported.AFP PHOTO/DEPO PHOTOS

قتل عشرة أشخاص في جنوب شرق تركيا ذي الأغلبية الكردية منذ مساء الثلاثاء إثر عمليات عسكرية ضد حزب العمال الكردستاني وهجمات على عناصر من الأمن.

Published On 11/11/2015
Residents walk past barricades in Sur district in the Kurdish dominated southeastern city of Diyarbakir, Turkey, October 13, 2015. A top Kurdistan Workers Party (PKK) commander was quoted on Monday as saying the group would stick to a unilateral ceasefire announced at the weekend despite Turkish air strikes against its positions in southeast Turkey and northern Iraq. Unrest continued elsewhere in the mainly Kurdish region, with the historic Sur district of Diyarbakir city remaining under round-the-clock curfew for the third day on Monday after police on Sunday fired tear gas to prevent protesters entering the district, witnesses said. REUTERS/Sertac Kayar

ارتفع عدد القتلى من الجيش التركي إلى أربعة جنود بينهم ضابط برتبة رائد، كما أصيب خمسة منه بجروح مقابل مقتل عشرين متمردا كرديا بمعارك عنيفة جنوب شرق تركيا منذ الجمعة.

Published On 18/10/2015
خارطة توزيع أكراد تركيا

كتبت صحيفة تايمز أن أكثر الدول التي تأثرت بالصراع خارج سوريا نفسها والعراق المجاورة لها هي تركيا، حيث يتواجد الآن قرابة المليوني لاجئ سوري على الجانب التركي للحدود.

Published On 12/10/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة