نتنياهو يأمر بتصعيد أمني في الخليل

نتنياهو خلال اجتماع حكومته في القدس اليوم (الأوروبية)
نتنياهو خلال اجتماع حكومته في القدس اليوم (الأوروبية)

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه أمر الأجهزة الأمنية بتكثيف عملياتها في منطقة الخليل جنوبي الضفة الغربية، مشيرا إلى أن الخليل باتت تشكل نقطة انطلاق لمعظم ما وصفها بالعمليات الإرهابية.

وتوجه نتنياهو لأعضاء حكومته في جلستها اليوم الأحد بالقول "نحن نواصل مكافحة الإرهاب, وقد أجريت نهاية الأسبوع مشاورات مع كل من وزيري الدفاع والأمن الداخلي ورئيس هيئة الأركان, وأوعزت للأجهزة الأمنية بتركيز جهودها في منطقة الخليل".

وبرر هذا التصعيد بقوله إن الخليل "تخرج منها غالبية العمليات التخريبية أو جميعها" مؤكدا أن قواته تقوم هناك باعتقالات وفرض طوق أمني والدفع بقوات إضافية.

وأردف رئيس وزراء الاحتلال قائلا "كنا قمنا بفعل ذلك في القدس أيضا حيث انطلقت منها معظم العمليات في السابق".

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قد شنت ليل الجمعة حملة اعتقالات واسعة في مدينة الخليل وبلدات دورا ودير سامت وبيت عوا إلى الغرب منها، وذلك عقب عمليتين فدائيتين الخميس قتل فيهما أربعة إسرائيليين، اثنان منهم في تل أبيب.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أفاد مراسل الجزيرة باستشهاد شاب فلسطيني لدى إطلاق جنود الاحتلال الإسرائيلي النار عليه بدعوى طعنه مستوطنة قرب تجمع مستوطنات “غوش عتصيون”، وهو ما يرفع عدد شهداء اليوم إلى ثلاثة.

22/11/2015

كتب محللون أن تحديات تواجه المستعربين، وهذا ما أظهره اقتحام لمستشفى بالخليل، وذلك في ظل عصر التكنولوجيا وانتشار التصوير. وطالب محللون بالاعتراف بأن ما تشهده الضفة هو انتفاضة فلسطينية.

14/11/2015
المزيد من إجراءات أمنية
الأكثر قراءة