فرنسا تدعو أوروبا لتشديد فحص الجوازات بشنغن

Military patrol inside the airport Charles de Gaulle in Paris, France, 14 November 2015. The French government declared a state of emergency, tightened border controls and mobilized 1,500 soldiers in consequence to the 13 November Paris attacks. At least 120 people have been killed in a series of attacks in Paris on 13 November, according to French officials. Eight assailants were killed, seven when they detonated their explosive belts, and one when he was shot by officers, police said
عناصر من الجيش الفرنسي في مطار شارل ديغول قبل أيام (الأوروبية)

تقدّم فرنسا مقترحا للاتحاد الأوروبي، تريد بموجبه أن تشدد لوائح فحص جوازات سفر مواطني الاتحاد الذين يدخلون ويخرجون من منطقة شنغن، وذلك في أعقاب هجمات باريس التي خلّفت مئات الضحايا بين قتيل وجريح.

وقالت وكالة رويترز إن هذا المقترح الذي يهدف إلى رصد "الجهاديين" الأوروبيين الذين يعودون من سوريا، هو ضمن عدة مقترحات ستقدمها فرنسا خلال اجتماع أزمة لوزراء داخلية الاتحاد الأوروبي مقرر يوم غد الجمعة.

وتتجاوز بعض المقترحات الفرنسية مدى ما يجري مناقشته الآن، مثل مقترح جمع بيانات المسافرين لرحلات داخل الاتحاد الأوروبي، إلى جانب إجراءات جمع بيانات رحلات الاتحاد الأوروبي.

وتدعو فرنسا مرة أخرى "لمراجعة" قواعد المنطقة التي تعرضت لضغط كبير هذا العام، بينما أعادت حكومات فرض ضوابط على حدودها الوطنية للتعامل مع وصول نحو مليون لاجئ بالإضافة إلى التخوف من هجمات "متشددين".

وجاء في الوثيقة الفرنسية "إذا اقتضت الضرورة -لا سيما في التعامل مع القضايا الأمنية التي سلطت هجمات باريس الضوء عليها مرة أخرى- فسنتبنى إجراءات فعالة وآمنة وعاجلة للتحكم في حدودنا الخارجية بشكل أفضل".

إجراءات وتخوفات
وإلى جانب حزمة من الإجراءات تعدها المفوضية الأوروبية، ستدعو فرنسا أيضا إلى موافقة سريعة على قاعدة بيانات أوروبية بأسماء ركاب الطائرات وهو أمر تأجل نقاشه في البرلمان الأوروبي فترة طويلة بسبب المخاوف على الخصوصية، بالإضافة إلى تشديد قواعد حمل السلاح في الاتحاد الأوروبي.

وتريد باريس نظاما لرصد وتعقب الأسلحة على مستوى الاتحاد الأوروبي، وتشديد ضوابط بيع الأسلحة من خلال الإنترنت، وفرض حظر على نشر خطط على الإنترنت لصنع الأسلحة من خلال الطابعات الثلاثية الأبعاد.

كما تريد مزيدا من التعاون من دول غرب البلقان، وهي مصدر الكثير من الأسلحة غير المشروعة في الاتحاد الأوروبي.

يشار إلى أنه في الوقت الراهن لا يقوم حرس الحدود سوى بفحص بصري لجوازات سفر الاتحاد الأوروبي عندما يدخل مواطنو الاتحاد منطقة شنغن أو يخرجون منها.

وعادة ما تفحص جوازات السفر مقارنة بسجلات المجرمين المطلوبين أو قوائم المراقبة لوكالات مكافحة "الإرهاب" عندما تكون لدى الحرس شكوك معينة، رغم أن فرنسا فرضت هذا العام فحوصا قياسية على كل المسافرين من الاتحاد الأوروبي القادمين من تركيا بسبب المخاوف من "الجهاديين" العائدين من سوريا.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند يلقي كلمة أمام رؤساء بلديات فرنسا

دعا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إلى تشكيل تحالف دولي واسع لتوجيه ضربات حاسمة لتنظيم الدولة الإسلامية، معتبرا أن بلاده تخوض “حربا ضد الإرهاب” تفرض عليها تعديل الدستور وتمديد حالة الطوارئ.

Published On 18/11/2015
Riot Police in action at rue Delaunoy in the streets of Molenbeek, Brussels, Belgium, 16 November 2015. At least 132 people were killed and hundreds injured in the terror attacks which targeted the Bataclan concert hall, the Stade de France national sports stadium, and several restaurants and bars in the French capital on 13 November. Authorities believe that three coordinated teams of terrorists armed with rifles and explosive vests carried out the attacks, which the Islamic State (IS) extremist group has claimed responsibility for.

استنكرت بلجيكا الاتهامات التي وجهت لها بوجود تقصير أمني لمنع تواجد خلايا “إرهابية” على أراضيها، ويأتي ذلك بعد المعلومات التي أفادت بأن من منفذي هجمات باريس عناصر انطلقوا من بروكسل.

Published On 18/11/2015
Russia's Foreign Minister Sergey Lavrov addresses the United Nations Security Council at the United Nations headquarters Wednesday, Sept. 30, 2015. (AP Photo/Kevin Hagen)

قدمت روسيا مشروع قرار جديد إلى مجلس الأمن الدولي لمكافحة ما يسمى “الإرهاب”، يركز على محاربة تنظيم الدولة الإسلامية ويأخذ في الاعتبار هجمات باريس واستهداف الطائرة الروسية في سيناء.

Published On 19/11/2015
المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة