غانا توقف سبعة قضاة بعد اتهامات بالفساد

-
-

أوقفت حكومة غانا سبعة من أصل 12 قاضيا في المحكمة العليا أمس الاثنين في أعقاب مزاعم رشوة ظهرت بعد فيلم وثائقي أعده صحفي تحقيقات.

وقالت دائرة القضاء في بيان إن كويسي آميساه آرثر نائب رئيس البلاد اتخذ هذا القرار بناء على نصيحة مجلس القضاء، موضحا أن القضاة السبعة أوقفوا بعد التحقق من الدعوى الظاهرة الوجاهة لسوء السلوك المعلن ضدهم من قبل رئيسة المحكمة العليا جورجينا وود.

ونفى بعض القضاة ارتكاب مخالفات، وتقدموا بطعن إلى المحكمة، وقالوا إن إيقافهم يفتقر إلى أساس قانوني لأنه لم يتسن لهم الاطلاع على الوثائق المرتبطة بالفيديو والتي قدمها الصحفي.

وجاء القرار في إطار الرد على الفيلم ومدته ثلاث ساعات وعرض لأول مرة في العاصمة الشهر الماضي، مما أثار ضجة في الدولة الواقعة في غرب أفريقيا لأنه أظهر القضاة وهم يتلقون أموال الرشوة من خلال وسطاء.

وكان مجلس القضاء أوقف في السابق 22 قاضيا ظهروا في فيديو، وهو يحقق في سلوك قضاة في المحكمة العليا لمعرفة ما إذا كان هناك ما يدعو إلى عزلهم.

ويشهد للقضاء الغاني بالكفاءة وعدم التحيز، وينظر إليه باعتباره حصنا لمجتمع يتفاخر بأنه أحد أكثر الديمقراطيات استقرارا وسلما في أفريقيا.

لكن الفيلم الوثائقي وضع رئيسة المحكمة العليا وقيادات القضاء الآخرين تحت ضغوط لإظهار رد فعل قوي.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

أدى الرئيس الغاني المنتخب جون كوفور اليمين الدستورية أثناء احتفال أقيم أمام مبنى البرلمان في أكرا، واضعا بذلك حدا لعقدين من سلطة الرئيس جيري رولينغز. وأجريت له مراسم تنصيب حضرها رولينغز ورؤساء أفارقة.

7/1/2001

وصل الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى غانا وذلك في أول زيارة لبلد أفريقي جنوب الصحراء منذ توليه مقاليد الحكم في يناير/كانون الثاني الماضي. ويتوقع أن يلقي أوباما اليوم في العاصمة أكرا خطابا حول أهمية الحكم الرشيد والتنمية الاقتصادية.

11/7/2009
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة