الصين تتخلى عن سياسة الطفل الواحد

طفلة صينية في حضن والدها وعائلته في أحد الميادين بالعاصمة بكين (الأوروبية)
طفلة صينية في حضن والدها وعائلته في أحد الميادين بالعاصمة بكين (الأوروبية)

أنهت الحكومة الصينية الخميس العمل بسياسة الطفل الواحد التي طبقت بالبلاد لأكثر من ثلاثين عاما.

وأفادت وكالة الأنباء الصينية شينخوا بأنه سيسمح لكل زوج وزوجة بإنجاب طفلين بدل طفل واحد بموجب قرار اتخذه الحزب الشيوعي باجتماع له في بكين مؤخرا في خطوة تهدف إلى تخفيف القيود الديمغرافية على الاقتصاد في البلاد.

وقوبل القرار بترحيب كبير في الصين خصوصا بين الشباب، وقال لياو دان دان (26 عاما) إن الخطوة جاءت في الوقت المناسب مع الانخفاض الكبير في نسبة الشباب وتزايد معدلات الشيخوخة في البلاد.

ووصفت وو لياه وي (26 عاما) من جهتها تخفيف القيود على تنظيم الأسرة بأنه تحرك تقدمي من جانب بلادها وتحسن في مجال حقوق الإنسان.

وجاء القرار بعد مطالبات عديدة من جانب علماء على إصلاح القواعد التي فرضت في نهاية السبعينيات والتي أدت إلى انخفاض السكان في سن العمل بدءا من العام 2012.

وكان الحزب الشيوعي، خفف من قيود تنظيم الأسرة وسمح في مؤتمر له عام 2013 بإنجاب طفل ثان، في حال كان أحد الوالدين وحيدا لأسرته.

يذكر أن سياسة الطفل الواحد دخلت حيز التنفيذ عام 1980، بغية الحد من الزيادة السريعة للسكان بالبلاد.

وبموجب هذه السياسة كان يسمح للزوجين المقيمين بالمدن بإنجاب طفل واحد على خلاف المناطق الريفية التي يسمح للزوجين فيها بإنجاب طفل ثان في حال كان المولود الأول أنثى.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

نفذ إقليم تشيجيانغ الغني في شرقي الصين قرارا تاريخيا بتخفيف القيود على تطبيق سياسة الطفل الواحد, ليصبح بذلك أول من ينفذ القرار, وكانت الحكومة أعلنت أنها ستسمح لملايين من الأسر بإنجاب طفل ثان, وهو أول تخفيف للسياسة الصارمة المطبقة بهذا الشأن.

يعاني نحو عشرة ملايين طفل صيني من عدم الحصول على بطاقات هوية، وبالتالي الحرمان من كافة حقوقهم في الحياة لأنهم خارج السجلات الرسمية، بسبب مخالفة ذويهم لقانون الطفل الواحد الذي تفرضه السلطات الصينية بقسوة منذ أكثر من ثلاثين عاما.

تزايد عدد المسنين في الصين بنحو أكثر من تعداد سكان إسبانيا على مدار السنوات العشر الماضية وهو ما يزيد الضغط على العاصمة بكين لتتخلى عن سياسة الطفل الواحد التي ساهمت في شيخوخة المجتمع بسرعة.

يواجه أحد أشهر المخرجين السينمائيين الصينيين تهمة انتهاك قانون تنظيم الأسرة أو ما يعرف باسم “قانون الطفل الواحد” الذي تفرضه السلطات الصينية بشكل صارم منذ ثلاثة عقود.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة