وزيرة نمساوية تقترح بناء جدار لصد اللاجئين

Austrian Minister of Defense Gerald Klug (L) and Interior Minister Johanna Mikl-Leitner (R) visit the Slovenian-Austrian border near Spielfeld, Austria, 22 October 2015. Police had to open security fences in order to guarantee security for some 2.000 refugees waiting to enter Austria. Europe must boost security on its outer borders in the face of the brewing refugee crisis while finding a way to stay true to its values, delegates at a meeting of European conservative parties argued 21 October 2015.
وزيرة الداخلية (يمين) مع وزير الدفاع أثناء زيارة معبر حدودي قرب بلدة شبيلفيلد (الأوروبية)

دعت وزيرة الداخلية النمساوية يوانا ميكل لايتنر إلى بناء جدار على حدود أوروبا لصد اللاجئين، إذا تعذرت السيطرة على أزمة اللجوء الحالية، بحسب وسائل إعلام نمساوية.

وقالت لايتنر أمس الخميس في تصريحات نقلها الإعلام النمساوي أثناء زيارتها لمعبر نمساوي على الحدود مع سلوفينيا، إن هناك أكثر من 12 ألف لاجئ في سلوفينيا ينتظرون العبور إلى النمسا بهدف التوجه لاحقا إلى ألمانيا. ورأت أنه "إذا لم يتم ضبط الحدود أمام اللاجئين، فعلينا بناء جدار على حدود أوروبا".

ويتدفق آلاف اللاجئين على سلوفينيا منذ أيام حيث اتخذوها نقطة عبور إلى النمسا ثم ألمانيا، بعد أن كانت المجر هي نقطة العبور، لكنها أغلقت حدودها في وجه اللاجئين القادمين من كرواتيا وصربيا.

وأفادت وكالة رويترز بأن أكثر من 12 ألف لاجئ عبروا إلى سلوفينيا خلال 24 ساعة وأن آلافا آخرين سيعبرون، وهو ما دفع السلطات السلوفينية إلى طلب قوات شرطة من الاتحاد الأوروبي للتعامل مع هذا التدفق القادم من كرواتيا.

وقال مسؤولون بالاتحاد الأوروبي إن النمسا وألمانيا وإيطاليا والمجر وجمهورية التشيك وسلوفاكيا وبولندا عرضت إرسال تعزيزات من الشرطة.

حزب الشعب الأوروبي
في السياق نفسه، دعا رينولد ميترلينر نائب المستشار النمساوي خلال مؤتمر حزب الشعب الأوروبي (إي.بي.بي) الذي يتكون من الأحزاب اليمينية في أوروبا، والذي أقيم أمس الخميس في مدريد، إلى تحسين إدارة الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، وتسريع إجراءات اللجوء والترحيل لمن رُفضت طلبات لجوئهم.

زعماء أوروبيون في صورة جماعية خلال مؤتمر مدريد (الأوروبية)زعماء أوروبيون في صورة جماعية خلال مؤتمر مدريد (الأوروبية)

ورأى ميترلينر أن تزايد أعداد اللاجئين الوافدين إلى أوروبا يتطلب ثقافة أوروبية جديدة لمواجهة الأزمة، ومزيدا من التضامن بين الدول الأعضاء.

من جانبها، دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل خلال المؤتمر إلى تقاسم أعباء اللاجئين في دول مثل تركيا ولبنان، مضيفة "وعلينا ألا نترك اللاجئين السوريين عرضة لابتزاز مهربي البشر بين تركيا واليونان، لا سيما أن الدولتين عضوتان بحلف شمال الأطلسي (ناتو)".

أما الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي فاتهم تركيا في كلمته للمؤتمر باستخدام ورقة اللاجئين لابتزاز أوروبا من أجل الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، على حد تعبيره.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أكثر من 21 ألف لاجئ عبروا من كرواتيا نحو سلوفينيا خلال الخمسة أيام الماضية الأناضول أكتوبر 2015

يواصل آلاف اللاجئين المبيت في العراء وسط أوضاع معيشية صعبة بالأراضي السلوفينية بعد اجتيازهم الحدود الكرواتية، بينما شهدت حدود النمسا مع سلوفينيا فوضى في ظل تدفق اللاجئين بشكل غير منظم.

Published On 22/10/2015
سلوفينيا تستعين بجيشها لوقف تدفق اللاجئين

أقر برلمان سلوفينيا -اليوم الأربعاء- قانونا يعزز دور الجيش في حماية الحدود لمواجهة توافد آلاف اللاجئين من كرواتيا. وقالت سلوفينيا إنها ستطلب قوات شرطة ومساعدة مالية من الاتحاد الأوروبي.

Published On 21/10/2015
Migrants keep themselves warm around a fire waiting to enter the registration camp after they cross the border between Greece and Macedonia, near the city of Gevgelija, The Former Yugoslav Republic of Macedonia on 21 October 2015. Thousands of migrants continue to arrive in Macedonia on their way to EU countries. Europe is grappling with the biggest migrant influx since World War II, and more than half of those arriving are estimated to be from Syria.

دعت المفوضية الأوروبية قادة ثمانية من دول القارة لقمة استثنائية الأحد المقبل لبحث أزمة اللاجئين الطارئة بمنطقة البلقان، بينما منحت سلوفينيا اليوم صلاحيات لجيشها لمساعدة الشرطة في ضبط تدفق اللاجئين.

Published On 21/10/2015
German Chancellor Angela Merkel (L) speaks with Turkish Prime Minister Ahmet Davutoglu (R) before their meeting, in Istanbul, Turkey, 18 October 2015. German Chancellor Angela Merkel is on an official visit to Turkey for talks on how to deal with the refugee crisis in Europe.

قال رئيس الوزراء التركي اليوم إن بلاده لن تتحول لمركز اعتقال للاجئين ولن تستقبلهم بشكل دائم لكي ترضي الاتحاد الأوروبي، في ظل مساع أوروبية لكي تكبح أنقرة تدفق اللاجئين.

Published On 19/10/2015
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة