لقاء دولي بفيينا اليوم لبحث الأزمة السورية

Saudi Arabia's Foreign Minister Adel al-Jubeir, left, and his Turkish counterpart Feridun Sinirlioglu shake hands after a news conference in Ankara, Turkey, Thursday, Oct. 15, 2015. Turkey and Saudi Arabia have reiterated their positions that President Bashar Assad has no role to play in Syria's future. At a joint news conference in the Turkish capital Ankara on Thursday, Adel al-Jubeir and his Turkish counterpart Sinirlioglu also criticized Russia's military involvement in Syria.(AP Photo/Burhan Ozbilici)
وزيرا خارجية تركيا (يمين) والسعودية يحضران لقاء جنيف بموقف موحد تجاه الأزمة السورية (أسوشيتد برس)

تحتضن العاصمة النمساوية فيينا اليوم الجمعة لقاء رباعيا يضم وزراء خارجية كل من الولايات المتحدة وروسيا وتركيا والسعودية، بهدف بحث مستجدات الأزمة السورية.

ويأتي هذا اللقاء بعد يوم من إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن نظيره السوري بشار الأسد أبلغه أثناء زيارته الأخيرة لموسكو بأنه مستعد للتفاوض مع بعض جماعات المعارضة المسلحة إذا كانت ملتزمة حقا بالحوار ومكافحة تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال بوتين إن السبب الرئيسي للصراع السوري "ليس التشدد الإسلامي فحسب" وإنما أيضا التوترات الداخلية، وهو ما اعتبر اعترافا بمظالم مشروعة تبرر الثورة على الأسد.

ويعتقد مراقبون أن بإمكان بوتين أن يستخدم نفوذه المتزايد على دمشق ويضغط على الأسد لتقديم تنازلات للمعارضة ومن ثم إزاحة العقبات التي تعوق عملية السلام.

ولكن بوتين قال إنه يعتقد أن الغارات الجوية التي تشنها بلاده في سوريا قد تهيئ الظروف المناسبة لتحقيق تقدم في المحادثات، في حين شددت السعودية على أن هذه الغارات تذكي الحرب وتؤجج الصراع الطائفي في المنطقة.

وفي وقت سابق، قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن الأعمال الروسية في سوريا تذكي الحرب هناك، وإن الصراع لن ينتهي إلا بخروج الرئيس بشار الأسد دون شروط.

لقاء جنيف يأتي بعد أيام من زيارة الأسد (يسار) لموسكو ووسط تنامي نفوذ بوتين بسوريا (رويترز)لقاء جنيف يأتي بعد أيام من زيارة الأسد (يسار) لموسكو ووسط تنامي نفوذ بوتين بسوريا (رويترز)

تأجيج الصراع
وأضاف الجبير عقب اجتماع مع نظيره النمساوي أنه يعتقد أن التدخل الروسي في سوريا خطير جدا لأنه يؤجج الصراع، وأضاف أن الجانب السعودي قال هذا لموسكو بوضوح.

وحين سئل عن دور الأسد في أي حكومة مؤقتة، قال الجبير إن دوره سيكون الخروج من سوريا فقط.

من جانبه أعرب رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو عن رفض بلاده لأي مرحلة انتقالية بسوريا تفضي لبقاء الأسد في السلطة.

ويشار إلى أن اجتماع فيينا يعقد بعد ثلاثة أيام فقط من زيارة سرية قام بها الأسد إلى موسكو، ويأتي وسط إشارات بتنازلات من طرف القوى الإقليمية والدولية الفاعلة باتجاه تبني حل سياسي للأزمة في سوريا.

ففي حين ألمحت بعض الدول الداعمة للثوار بأنها لا تمانع في مشاركة الأسد في عملية انتقالية تنتهي برحيله، قدمت إيران تنازلات بالقول إنها "لا تعمل على إبقاء الأسد في السلطة إلى الأبد".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

وزير الخارجية القطري خالد العطية رأس الدبلوماسية القطرية الداعمة للمقاومة في غزة - رويترز

قال وزير الخارجية القطري خالد العطية إن قطر لن تتردد بالتدخل العسكري بسوريا إذا كان لحماية الشعب من “وحشية النظام”، ورد نائب وزير الخارجية السوري بأن سوريا “ليست لقمة سائغة”.

Published On 22/10/2015
A picture made available on 21 October 2015 shows Russian President Vladimir Putin (R) shaking hands with Syrian President Bashar al-Assad during their meeting at the Kremlin in Moscow, Russia, 20 October 2015. Beleaguered Syrian President Bashar al-Assad travelled to Moscow for talks with his Russian counterpart Vladimir Putin, the Kremlin revealed on 21 October 2015. Assad and Putin discussed the situation in war-torn Syria on 20 October 2015 evening during the talks that had not been made public in advance, the Kremlin spokesman said. The talks dealt with the 'fight against terrorist extremist groups' and with Russian air support for attacks by Syrian troops on the ground. Russia has been carrying out airstrikes in Syria since the end of September. Moscow has declared the so-called Islamic State (IS or ISIS) as the main enemy, but Western nations have accused Moscow of attacking other groups opposed to the Assad regime.  EPA/ALEXEY DRUZHINYN/RIA NOVOSTI/POOL ALTERNATIVE CROP

اعتبر المتحدث باسم الائتلاف السوري المعارض أن زيارة الرئيس السوري بشار الأسد إلى موسكو ولقاءه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إنما هي عملية دعائية سياسية من قبل روسيا لتدخلها في سوريا.

Published On 21/10/2015
A picture made available on 21 October 2015 shows Russian President Vladimir Putin (R) and Syrian President Bashar al-Assad entering a hall during their meeting at the Kremlin in Moscow, Russia, 20 October 2015. Beleaguered Syrian President Bashar al-Assad travelled to Moscow for talks with his Russian counterpart Vladimir Putin, the Kremlin revealed on 21 October 2015. Assad and Putin discussed the situation in war-torn Syria on 20 October 2015 evening during the talks that had not been made public in advance, the Kremlin spokesman said. The talks dealt with the 'fight against terrorist extremist groups' and with Russian air support for attacks by Syrian troops on the ground. Russia has been carrying out airstrikes in Syria since the end of September. Moscow has declared the so-called Islamic State (IS or ISIS) as the main enemy, but Western nations have accused Moscow of attacking other groups opposed to the Assad regime. EPA/ALEXEY DRUZHINYN/RIA NOVOSTI/POOL ALTERNATIVE CROP

بدأت ملامح تحركات سياسية دولية تلوح بشأن الملف السوري منها تصريحات تركية وسعودية وبريطانية وروسية إضافة لاجتماع بين وزراء خارجية روسيا وأميركا وتركيا والسعودية بفيينا، كلها تتحدث عن الحل السياسي.

Published On 21/10/2015
الأسد يبحث مع بوتين آفاق الحملة الروسية

انتقد البيت الأبيض استقبال روسيا الرسمي للرئيس السوري بشار الأسد الذي قام بزيارة مفاجئة لموسكو ، في حين كثف الرئيس فلاديمير بوتين اتصالاته بزعماء المنطقة بهدف إيجاد حل سياسي للأزمة.

Published On 21/10/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة