مشار: سلفاكير يخرق اتفاق السلام

رياك مشار قال إنه سيحاور حكومة الرئيس سلفاكير لإنقاذ اتفاق السلام المبرم مؤخرا  (رويترز)
رياك مشار قال إنه سيحاور حكومة الرئيس سلفاكير لإنقاذ اتفاق السلام المبرم مؤخرا (رويترز)

اتهم زعيم المتمردين في جنوب السودان رياك مشار رئيس البلاد سلفاكير ميارديت الأحد بتقويض اتفاق السلام الذي تم التوصل إليه نهاية أغسطس/آب الماضي لوضع حد لحرب أهلية بدأت قبل نحو عامين.

وقال مشار في تصريحات له في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا إن انتهاكت وقف إطلاق النار من القوات الحكومية أصبحت "إشاعة"، وأضاف أن سلفاكير يتصرف وكأنه لا توجد اتفاقيات.

وتابع أن الحكومة في جوبا تقوم بتلك الانتهاكات بدلا من أن تنفذ الاتفاق الذي توسطت فيه دول غربية. وكرر زعيم المتمردين في جنوب السودان اتهامات أطلقها مطلع الشهر الحالي للرئيس سلفاكير بخرق اتفاق السلام من خلال زيادة عدد الولايات الإقليمية من عشر حاليا إلى 28 ولاية.

وقال في هذا الصدد إن زيادة عدد الولايات -بقرار منفرد من الرئيس- يعني أنه يتجاهل اتفاق السلام، وذكّر الدول الداعمة للاتفاق (ومن بينها أميركا وبريطانيا) بأن هذا القرار يناقض التزامات جوبا بموجب اتفاق السلام.

وكان الاتحاد الأوروبي ودول غربية دعوا رئيس جنوب السودان إلى تأجيل تطبيق القرار المتعلق بزيادة عدد الولايات الإقليمية لتجنب انهيار الاتفاق الأخير.

وقال مشار في تصريحاته بالعاصمة الإثيوبية إنه سيجري حوارا مع الحكومة لإنقاذ الاتفاق رغم أنه لا يعتقد بأن ذلك سيكون عمليا، حسب تعبيره. وقبلت جوبا على مضض اتفاق السلام، وقال الرئيس سلفاكير إنه سينفذه بصدق.

بيد أن تبادل الاتهامات بين الطرفين ينذر بانهيار المساعي الدولية لوقف الحرب الأهلية الدامية التي اندلعت في ديسمبر/كانون الأول 2013 حين اتهم الرئيس نائبه مشار بالسعي للانقلاب عليه، وخلف الصراع منذ ذلك الوقت عشرات الآلاف من القتلى وأعدادا كبيرة من المشردين.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

اتهم متمردون في جنوب السودان قوات حكومية بمهاجمة مواقعهم خلال الأيام الثلاثة الأخيرة، مما يلقي بمزيد من الشكوك على اتفاق السلام الذي تم التوصل إليه بين الجانبين في أغسطس/آب الماضي.

اعتبر الزعيم السابق للمتمردين بجنوب السودان رياك مشار قرار الرئيس سلفاكير بتقسيم البلاد إلى 28 ولاية بدلا من عشر ولايات انتهاكا لمعاهدة السلام الموقعة بين الطرفين في أغسطس/آب الماضي.

قال وزير الإعلام بجنوب السودان إن حكومته بذلت كل ما تستطيع للتوصل إلى اتفاق سلام يرضي الجميع، مشيرا إلى أن توقيعهم الاتفاق جاء استجابة للضغوط الدولية التي مورست عليهم.

أكد رئيس جنوب السودان سلفا كير الثلاثاء بجوبا عزمه على تطبيق اتفاق السلام الذي وقع في أغسطس/آب، وذلك غداة إعلان دبلوماسيين عن عقوبات بحق قيادات عسكرية من طرفي النزاع.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة