عشرات القتلى والجرحى بانفجاريْن في أنقرة

وقع انفجار كبير، صباح اليوم السبت، تحت جسر يؤدي إلى محطة القطارات في العاصمة التركية أنقرة. وأسفر الانفجار- الأناضول عن سقوط قتلى وجرحى، لم يُحدد عددهم بعد، فيما هرعت سيارات الإسعاف إلى موقع الحادث.
جثث القتلى تناثرت بمكان التفجير الدامي (الأناضول)
أعلنت وزارة الداخلية التركية عن مقتل 30 شخصا على الأقل وإصابة 126 بجروح في انفجارين وقعا صباح اليوم قرب محطة القطارات الرئيسية بالعاصمة  أنقرة، قبل مظاهرة لقوى المعارضة.

وقال مسؤولون بالحكومة التركية إن هجوم أنقرة كان "إرهابيا" والتحقيق جار في مزاعم بأن "انتحاريا" نفذه.

من جهتها، قالت وكالة الأناضول للأنباء إن انفجارا كبيرا وقع تحت جسر يؤدي لمحطة القطارات بالعاصمة، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، بينما هرعت سيارات الإسعاف إلى موقع الحادث.

أرقام وتضارب
وقال مراسل الجزيرة في أنقرة عمر خشرم إن المعلومات المتوفرة الآن لا تزال متناقضة، حيث تتضارب الأرقام بشأن عدد القتلى.

وتحدث عن أن هناك أنباء بأن أحد التفجيرين نفذه "انتحاري" كان يحمل حقيبة وشق طريقه راكضا نحو الجموع المحتشدة، وأضاف بأنه لا يوجد حتى الآن ما يفيد بأن هناك تفجيرا آخر قد حدث.

ونقل المراسل عن شهود عيان تأكيدهم وجود عدد كبير من الجثث والمصابين، لافتا إلى أن ما حدث يثير الريبة والشك بسبب توقيته ومكانه.

وأوضح أن هذا الحادث الدامي سبق مظاهرة لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي مع مجموعات معارضة للحكومة، ونقابيين وغيرهم، لافتا إلى أن هذه حالة من الرعب والخوف خيّمت على المكان التاريخي في العاصمة التركية.

وذكر المراسل ذاته أن الإجراءات الأمنية كانت مشددة جدا، بسبب الاستعداد للمظاهرة، وحتى الطرق التي كانت تؤدي إلى مكان الانفجارين كانت مقطوعة وهو ما يثير للريبة، وفق تعبيره.

وكان من المقرر إقامة تجمع ومسيرة تحت عنوان "رغم أنف الحرب، السلام الآن، السلام.. العمل.. الديمقراطية" في موقع محطة القطارات، للتنديد بـالصراع بين الدولة والأكراد جنوب البلاد.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

عاجلة

ذكر مراسل الجزيرة في أنقرة أن قتيلا على الأقل سقط صباح اليوم السبت في انفجارين هزا محطة قطارات في العاصمة التركية أنقرة.

Published On 10/10/2015
Turkish special police forces and soldiers check the road where eight police officers have been killed and nine were wounded in a roadside mine blast in the southern Turkish province of Bingol, on September 16, 2012. The members of the outlawed Kurdistan Workers' Party (PKK) launched the attack around 0715 GMT as a police vehicle was passing in the Karliova district of Bingol province, local security sources said. The latest attack comes amid an ongoing army operation against Kurdish rebels in the southeast that has been concentrated in the Semdinli district in Hakkari province and has included nearly 5,000 ground troops, according to the Turkish military.

ذكر الموقع الإلكتروني للقوات المسلحة التركية أن جنودا أتراكا قتلوا وجرح آخرون بمحافظة هكاري بسبب انفجار عبوة ناسفة في ناقلتي جند مدرعتين. وقد توعد الرئيس التركي “برد استثنائي وحاسم”.

Published On 7/9/2015
An undated picture made avaliable on 07 Spetember 2015 shows Turkish soldiers securing the area at a barricade near the Yuksekova district of Hakkari city, in the Southeast of Turkey. An attack by the banned Kurdistan Workers' Party (PKK) in the south-eastern Turkish province of Hakkari killed several Turkish soldiers and injured others, local media reported on 06 September. Two army vehicles were struck in the attack in Daglica, but the exact number of victims remained unclear.

أعلن الجيش التركي اليوم مقتل 16 جنديا وإصابة ستة آخرين بانفجار قنبلة زرعها من وصفهم بمتشددين تابعين لحزب العمال الكردستاني جنوبي شرقي البلاد، فرد الجيش بغارات جوية على مواقع الحزب.

Published On 7/9/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة