إسرائيل تستبعد اتفاقا دوليا مع إيران يرضيها

ليبرمان استبعد رضا إسرائيل عن اتفاق دولي مع إيران بشأن الأسلحة النووية (أسوشيتد برس)
ليبرمان استبعد رضا إسرائيل عن اتفاق دولي مع إيران بشأن الأسلحة النووية (أسوشيتد برس)

استبعد وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إمكانية التوصل إلى اتفاق بين الدول العظمى وإيران حول مشروع طهران النووي يكون مرضيًا لإسرائيل.

وقال ليبرمان خلال اجتماعات عقدها الأحد مع عدد من نظرائه على هامش مداولات الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك، إنه "لا يجوز السماح لإيران بمواصلة نشاطاتها النووية".

وأشار وزير الخارجية الإسرائيلي إلى أن "الاتفاق السيئ مع طهران قد يفضي إلى اتفاق سيئ كالذي تم التوصل إليه مع كوريا الشمالية حول أسلحتها النووية".

ويتهم الغرب وإسرائيل، إيران بالسعي إلى إنتاج أسلحة نووية، لكن طهران تقول إن برنامجها مصمم للأغراض السلمية، مثل إنتاج الطاقة الكهربائية.

في المقابل، تتهم طهران إسرائيل بالتحريض على البرنامج النووي الإيراني لصرف الأنظار عما تقول إنها ترسانة نووية إسرائيلية ضخمة وغير خاضعة للرقابة الدولية.

ومنذ بداية العام الجاري عقدت إيران ومجموعة (5+1) ستَّ جولات من المفاوضات، دون التوصل إلى اتفاق نهائي جراء الخلاف بشأن عدة نقاط، أبرزها تخصيب اليورانيوم وعدد أجهزة الطرد المركزي ومفاعل آراك النووي الذي يعمل بالماء الثقيل.

وتضم مجموعة (5+1) الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي (الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين) إضافة إلى ألمانيا.

المصدر : وكالة الأناضول