خليفة نتنياهو المحتمل يعتزل السياسة

محللون أكدوا أن انسحاب ساعر (يمين) يعود لخلافات مع رئيس الوزراء نتنياهو (الأوروبية-أرشيف)
محللون أكدوا أن انسحاب ساعر (يمين) يعود لخلافات مع رئيس الوزراء نتنياهو (الأوروبية-أرشيف)

أعلن وزير الداخلية الإسرائيلي جدعون ساعر -الذي ينظر إليه على أنه منافس وخلف محتمل لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو– عزمه على الاستقالة واعتزال الحياة السياسية، وذلك في مفاجأة لكثير من الإسرائيليين.

وكشف ساعر في مؤتمر لمؤيديه في حزب الليكود الحاكم أنه سيقدم استقالته من الحكومة والكنيست (البرلمان) بعد فترة الأعياد اليهودية والتي تنتهي بداية الشهر القادم.

وقال "قررت بعد دراسة هذا القرار بإمعان الحصول على استراحة من الشؤون السياسية وتكريس وقتي لشؤون أخرى وأفراد عائلتي".

وساعر (47 عاما) من أبرز أقطاب حزب الليكود، وهو من أقوى المرشحين لخلافة نتنياهو في رئاسة الحزب، وكان يُتوقع أن يتنافس معه على المنصب في الانتخابات الداخلية القادمة في الليكود.

وأشار محللون في وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أن قرار ساعر ربما يرجع إلى خلافات مع نتنياهو الذي بدأت شعبيته تتعافى بعد هبوط حاد أثناء العدوان الأخير على قطاع غزة الذي استمر لنحو خمسين يوما.

وتعرض نتنياهو لانتقادات من المتشددين في الائتلاف الحاكم بسبب طريقة إدارته العدوان، وعبروا عن اعتقادهم بأنه كان يجب عليه أن يكون أكثر حسما في مواجهة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي تسيطر على غزة.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن قيادات الليكود ونشطاء الحزب عبّروا عن أسفهم لقرار ساعر اعتزال الحياة السياسية، واصفين ذلك بـ"الخسارة الكبيرة".

ووصفت القناة الثانية بالتلفزيون الإسرائيلي قرار الاستقالة بـ"هزة من العيار الثقيل لحزب الليكود"، خاصة أنها تأتي في ظل أزمة داخلية يعيشها الحزب وانقسام بين معسكرين مؤيد لنتنياهو وآخر معارض يقوده داني دانون رئيس المؤتمر العام للحزب.

واعتبرت القناة العاشرة أن استقالة ساعر "ستضيف عنصر قوة لمعارضي نتنياهو في الحكومة وحزب الليكود"، و"ستفتح المشهد أمام سيناريوهات كبيرة".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قررت لجنة برلمانية في الكنيست الإسرائيلي فتح تحقيق بشأن القرارات التي اتخذتها الحكومة والمجلس الوزاري المصغر أثناء العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة، وخاصة ما يتعلق بمسألة “تهديد الأنفاق”.

17/9/2014

هيمنت قضايا داخلية وخارجية على أقوال الصحف الإسرائيلية، وتحدثت عن مخططات لتهجير فلسطينيين من الضفة الغربية، فضلا عن الهجرة من غزة لأوروبا، وتصريح بيل كلينتون بأن نتنياهو ليس رجل سلام.

17/9/2014

هاجمت أوساط رسمية وشعبية واسعة بإسرائيل الضباط والجنود الذين تمردوا على الخدمة العسكرية في أهم وحدة استخباراتية بالجيش (وحدة 8200) لاتهامهم لها بارتكاب انتهاكات لحقوق الفلسطينيين والمساهمة في قتلهم.

16/9/2014

أرجأت الحكومة الإسرائيلية جلسة مناقشة مشروع ميزانية 2015 إلى مطلع شهر أكتوبر/تشرين الأول القادم، في محاولة للوصول إلى تفاهمات وتسويات بين مكونات الائتلاف تحول دون إسقاط الحكومة وإجراء انتخابات مبكرة.

14/9/2014
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة