استئناف البحث عن ضحايا الطائرة الماليزية

A part of the Malaysia Airlines Flight MH17 is pictured at the crash site in the village of Hrabove (Grabovo), some 80km east of Donetsk, on August 2, 2014. Shelling today forced international experts to abandon part of the crash scene of the downed Malaysia Airlines jet in east Ukraine as sniffer dogs working elsewhere on the vast site helped uncover the remains of more victims. 298 people were killed when the Malaysian airliner was shot down over Ukraine on July 17. AFP PHOTO/ BULENT KILIC
ينتظر أن يلتحق خبراء ماليزيون بفرق البحث عن ضحايا الطائرة الماليزية (الفرنسية)

استأنف خبراء من الشرطة الهولندية والأسترالية اليوم البحث عن أشلاء ضحايا الطائرة الماليزية التي تحطمت شرقي أوكرانيا، رغم استمرار المعارك بين القوات الحكومية والانفصاليين الموالين لروسيا، بينما ذكر قسطنطين سافينوف نائب عمدة مدينة دونيتسك -معقل الانفصاليين- أن القتال بين الطرفين أدى إلى مقتل ستة مدنيين في الساعات الـ24 الماضية.

وكان قصف في منطقة سقوط الطائرة الماليزية أمس قد أجبر بعض الخبراء على مغادرة جزء من منطقة البحث بعدما بدؤوا عملهم الجمعة. وقد تمكن هؤلاء من العثور على رفات للضحايا وبعض أغراضهم، والتي ستنقل لاحقاً إلى مدينة خاركيف الخاضعة لسيطرة السلطات الأوكرانية، قبل أن تنقل إلى هولندا للكشف عن هويات الضحايا.

ويقول المسؤولون عن أعمال البحث التي تتم في مساحة تمتد لعشرين كيلومترا مربعا، إن العملية قد تستغرق أكثر من ثلاثة أسابيع، رغم أنه تم نقل 220 جثة إلى هولندا للتعرف عليها. وينتظر أن يلتحق خبراء ماليزيون بفرق البحث لأجل تكثيف عملياته.

استمرار المعارك يعقد مهمة البحثعن ضحايا الطائرة الماليزية (الأوروبية)
استمرار المعارك يعقد مهمة البحثعن ضحايا الطائرة الماليزية (الأوروبية)

وقد قضى في تحطم الطائرة الماليزية يوم 17 يوليو/تموز الماضي 298 راكباً. وتتهم كييف الانفصاليين الموالين لروسيا بإسقاط الطائرة بصاروخ روسي، وهو ما ينفيه هؤلاء ويلقون باللائمة على السلطات الأوكرانية.

مهمة معقدة
وتبدو مهمة الخبراء معقدة بعد أكثر من أسبوعين على وقوع الكارثة، في ظل استمرار المعارك رغم التزام قوات الحكومة الأوكرانية والانفصاليين بوقف إطلاق النار في محيط موقع تحطم الطائرة.

من جانب آخر، خلفت المعارك في ضواحي مدينة دونيتسك ستة قتلى و13 جريحاً، كما قتل ثلاثة مدنيين في الساعات الـ24 الماضية في مدينة لوغانسك، وحذرت بلدية المدينة أمس من اقتراب الوضع فيها من "شفير كارثة إنسانية"، في إشارة إلى نقص في إمدادات الغذاء والوقود وانقطاع الكهرباء والمياه.

وقد أعلن الجيش الأوكراني أنه أحرز تقدماً في الأسابيع الماضية على حساب الانفصاليين، وأنه يحاول عزلهم في معقليهما دونيتسك ولوغانسك.

المصدر : وكالات