كييف تهاجم الانفصاليين ودعوات لموسكو بعدم التدخل

كييف تهاجم الانفصاليين ودعوات لموسكو بعدم التدخل

الجيش الأوكراني يشن في دونيتسك منذ أكثر من شهر هجومه الرئيسي لعزل المدينة  (رويترز)
الجيش الأوكراني يشن في دونيتسك منذ أكثر من شهر هجومه الرئيسي لعزل المدينة (رويترز)

تواصل قصف مدينة دونيتسك الأوكرانية من قبل القوات الحكومية التي تمكنت من الاقتراب من مواقع الانفصاليين، في ظل دعوات دولية إلى موسكو بالتهدئة وعدم التدخل في الشأن الأوكراني.

وقد شوهدت أعمدة الدخان تتصاعد في سماء المدينة, بينما قضى معظم السكان يومهم مختبئين في الطوابق السفلية للمنازل جراء القصف.

وتقول القوات الحكومية إنها تمكنت من السيطرة على إحدى المناطق التي كان الانفصاليون يسيطرون عليها والواقعة بين لوهانسك ودونيتسك, وذلك بهدف تضييق الخناق عليهم.

يُذكر أن الجيش الأوكراني يشن هجوما رئيسيا في دونيتسك منذ أكثر من شهر لعزل المدينة التي كان يقيم فيها مليون شخص قبل اندلاع المعارك. ويبدو أن القصف أضعف مواقع الانفصاليين وأدى لسقوط قتلى بين المدنيين. وأعلن الجيش الأوكراني عن سقوط 11 قتيلا في الـ24 ساعة الماضية.

بوروشينكو: المدفعية الأوكرانية دمرت جزءا كبيرا من قافلة عسكرية صغيرة دخلت البلاد (الأوروبية-أرشيف)

وذكرت الأمم المتحدة أن عدد القتلى بين الانفصاليين والجيش الأوكراني تضاعف في الـ15 يوما الأخيرة ليتجاوز الألفين.

اجتماع وتوتر
في غضون ذلك، أعلن وزير الخارجية الأوكراني بافلوف كلمكين أنه سيلتقي نظيره الروسي سيرغي لافروف غدا الأحد في برلين، وذلك في إطار اجتماع وزاري مع نظيريه الألماني والفرنسي.

وتصاعد التوتر بين كييف وموسكو، منذ أن ذكرت تقارير صحفية بريطانية أن 23 آلية مدرعة روسية لنقل الجنود -تساندها عربات لوجستية- عبرت الحدود مساء الخميس بالقرب من مركز دونيتسك الحدودي الذي يفترض أن تمر منه قافلة المساعدات الإنسانية الروسية المرسلة إلى سكان شرق أوكرانيا.

وأبلغ الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون أن "المدفعية الأوكرانية دمرت جزءا كبيرا" من قافلة عسكرية صغيرة دخلت البلاد، في حين أكد الناطق باسم الجيش الأوكراني أندري ليسينكو أن تحركا مناسبا جرى ضد الرتل "وتم تدمير جزء منه".

في المقابل، نفت وزارة الدفاع الروسية دخول قافلة عسكرية روسية إلى أراضي أوكرانيا، كما أدانت "محاولات إفشال" دخول قافلة للمساعدات الإنسانية الروسية إلى شرقي أوكرانيا، محذرة من "عواقب" خطط من هذا النوع.

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند:
على  موسكو احترام وحدة الأراضي الأوكرانية، وعدم التدخل في الشأن الأوكراني

ردود ومطالب
في سياق ردود الفعل الدولية، طالبت الولايات المتحدة أمس الجمعة روسيا بوقف ما أسمته "أعمالها الاستفزازية" في أوكرانيا.

وأشارت المتحدثة باسم لجنة الأمن القومي الأميركي إلى أن واشنطن لاحظت زيادة النشاط الروسي لزعزعة استقرار أوكرانيا خلال الأسابيع الأخيرة، معتبرة أنها أنشطة "خطيرة جدا واستفزازية".

وأضافت كايتلين هايدن أن الإدارة الأميركية تعمل على جمع التفاصيل بشأن موضوع تدمير القوات الأوكرانية آليات ضمن قافلة مسلحة روسية بالأراضي الأوكرانية.

في غضون ذلك، حثت ألمانيا روسيا على العمل على تهدئة الأوضاع بأوكرانيا، وذلك خلال اتصال هاتفي أجرته المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وطالبت بوقف إرسال أسلحة ومستشارين روس إلى أوكرانيا.

وأكدت ميركل أنه في سبيل تسهيل التوصل لوقف لإطلاق النار يجب التفاهم بشأنه في أسرع وقت ممكن، وحثت بوتين على الإسهام في تهدئة الوضع.

كما دعا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند موسكو لاحترام وحدة الأراضي الأوكرانية، وعدم التدخل في الشأن الأوكراني.  

المصدر : الجزيرة + وكالات