مقتل العشرات بمذبحة شرقي الكونغو الديمقراطية

Congolese soldiers move to frontline positions as they advance against the M23 rebels in Kibumba, north of Goma October 27, 2013. REUTERS/Kenny Katombe (DEMOCRATIC REPUBLIC OF CONGO - Tags: MILITARY POLITICS CIVIL UNREST CONFLICT)
الكونغو الديمقراطية عاشت حربا أهلية قبل سنوات ولا يزال وضعها الأمني مضطربا (رويترز-أرشيف)
قتل نحو 37 شخصا -بينهم نساء وأطفال- في إقليم ساوث كيفو بشرق جمهورية الكونغو الديمقراطية أمس، في هجوم قال حاكم الإقليم إنه بسبب نزاع على قطيع ماشية.

وحسب شهود عيان، تعرض الضحايا -ومنهم عدة حوامل- لإطلاق الرصاص أو الطعن أو الحرق داخل منازلهم، كما وجدت بعض الجثث في كنيسة بالقرية.

وقال سكان ورجال دين إن مرضى في مراكز طبية بالمنطقة تعرضوا أيضا للهجوم. وإلى جانب القتلى، هناك أكثر من عشرين جريحا، عشرة منهم في حالة حرجة.

وتعليقا على الحادث، قال حاكم إقليم ساوث كيفو مارسيلين سيشامبو إن الذين نفذوا الهجمات كونغوليون، مشيرا إلى أن الهجوم جاء بسبب نزاع على أبقار. وأضاف أن الذي يؤزم أي إشكال في المنطقة، أن معظم الأشخاص فيها مسلحون.

من جهته أوضح المتحدث باسم الحكومة المركزية في العاصمة كينشاسا أن الحادث عبارة عن هجوم انتقامي من جانب جماعة راعي ماشية قتل أثناء محاولته سرقة أبقار مملوكة لمزارع آخر.

وذكر أن الحكومة اعتقلت قائد الجيش في المنطقة لأن رده كان بطيئا في ضبط الأوضاع، مضيفا أن السلطات اعتقلت أيضا زعيما محليا يشتبه في أنه نسق الهجمات.

وساوث كيفو منطقة جبلية غنية بالمعادن مثل الذهب، وتقطنها جماعة قبلية فرت من بوروندي المجاورة بعد انتهاء حرب أهلية فيها عام 2005، إضافة إلى عدد من جماعات المتمردين الأخرى، منها القوات الديمقراطية لتحرير رواندا.

وأنحى أفراد من قبيلة بافوليرو الكونغولية باللائمة في الهجوم على متمردين من قوى التحرير الوطني البوروندية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

US Secretary of State John Kerry, left, meets Democratic Republic of Congo Foreign Minister Raymond Tshibanda upon arrival at N'djili Airport in Kinshasa, Democratic Republic of Congo, Saturday, May 3, 2014. (AP Photo/Saul Loeb, pool)

أبدت الولايات المتحدة استعدادها للمساهمة المالية في عملية تسريح المتمردين في في الكونغو الديمقراطية، وذلك حسب تأكيد مسؤول في الخارجية الأميركية يرافق وزير الخارجية الأميركي في زيارته لكينشاسا.

Published On 4/5/2014
U.S Secretary of State John Kerry, center right, meets with election officials in Kinshasa, Democratic Republic of Congo, Sunday, May 4, 2014. The United States is ready to help fund the demobilisation of Democratic Republic of Congo's rebels, a senior US official said on May 4 as Secretary of State John Kerry arrived in the country on the latest leg of an Africa tour. (AP Photo/Saul Loeb, pool)

حث وزير الخارجية الأميركي جون كيري من كينشاسا رئيس الكونغو جوزيف كابيلا على احترام الدستور وعدم الترشح لولاية جديدة، وتعهد كيري بدعم قدره ثلاثون مليون دولار لإجراء انتخابات شفافة بالكونغو.

Published On 4/5/2014
U.S. Secretary of State John Kerry waves before his flight leaving Paris, March 31, 2014. Kerry broke from his travel schedule for the second time in a week to rush back to the Middle East on Monday to try to salvage Israeli-Palestinian peace talks. The U.S.-brokered negotiations faced a crisis at the weekend when Israel, saying it was seeking a Palestinian commitment to continue negotiations beyond an end-April deadline, failed to press ahead with a promised release of Palestinian prisoners. REUTERS/Jacquelyn Martin/Pool (FRANCE - Tags: POLITICS)

بدأ وزير الخارجية الأميركي جون كيري جولة أفريقية سيستلها بأديس أبابا، حيث سيلتقي مسؤولين من الاتحاد الأفريقي بشأن الوضع بجنوب السودان، ومن المقرر أن يزور كيري أيضا الكونغو الديمقراطية وأنغولا.

Published On 30/4/2014
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة