انفجار بجنوب شرق تركيا يخلف جرحى

المواجهات بين الشرطة والمحتجين بمنطقة ديار بكر على بناء موقع عسكري خلفت جرحى بصفوف الأمن (غيتي/الفرنسية-أرشيف)
المواجهات بين الشرطة والمحتجين بمنطقة ديار بكر على بناء موقع عسكري خلفت جرحى بصفوف الأمن (غيتي/الفرنسية-أرشيف)

وقع انفجار اليوم في حديقة مجمع للشرطة في إقليم كهرمان ماراس بجنوب شرق تركيا، مما أدى إلى إصابة عدة أشخاص بجروح.

وأعلنت وكالة دوغان التركية للأنباء التي أوردت الخبر أن سبب الانفجار لم يتضح على الفور. 

وكان خمسة عسكريين أتراك جرحوا الأربعاء في منطقة ليج التي تسكنها أكثرية كردية بجنوب شرق تركيا، خلال مواجهات مع متظاهرين يحتجون على إنشاء موقع عسكري في المنطقة.

وطالب حاكم ديار بكر -كبرى مدن المنطقة- بنشر عناصر عسكرية إضافية لمواجهة ما يعتبره نشاطا متناميا لأنشطة حزب العمال الكردستاني.

وأسفر النزاع بين تركيا ومتمردي حزب العمال الكردستاني عن أكثر من 45 ألف قتيل منذ 1984.

وكانت المواجهات تجددت الأحد في العاصمة التركية أنقرة بين الشرطة والمتظاهرين بعد يوم من اشتباكات عنيفة بين قوات الأمن والمشاركين في إحياء الذكرى الأولى لأحداث دامية هزت ميدان تقسيم وسط إسطنبول.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن الشرطة في مدينة إسطنبول قولها إنها اعتقلت 154 شخصا في احتجاجات ليلة السبت الفائت، وأن 11 ضابطا و12 مدنيا جرحوا في المواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين.

وهتف المتظاهرون في أنقرة ضد حزب العدالة والتنمية الحاكم، متهمين إياه بقتل المتظاهرين العام الماضي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

اندلعت مواجهات الأحد بأنقرة بين الشرطة والمتظاهرين بعد يوم من اشتباكات عنيفة في إسطنبول في احتجاجات لإحياء الذكرى الأولى لأحداث تقسيم، وذكرت الشرطة أنها اعتقلت 154 شخصا في احتجاجات السبت.

قال مسؤول بحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا إن رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان سيصبح الرئيس القادم للبلاد, وإن البرلمان سيعدل الدستور لإضافة مزيد من الصلاحيات إلى منصب الرئيس.

قالت منظمة حقوقية تركية إن ثمانين شخصا اعتقلوا وأصيب ثلاثة عشر في اشتباكات بين قوات الشرطة ومحتجين تجمعوا لإحياء الذكرى السنوية الأولى لأحداث دامية هزت ميدان تقسيم وسط إسطنبول.

المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة