أمر باعتقال يانوكوفيتش وتجاذب روسي غربي

أصدرت وزارة الداخلية الأوكرانية أمرا باعتقال الرئيس المعزول فيكتور يانوكوفيتش بتهمة قتل متظاهرين سلميين بعد يوم من إقالة البرلمان له وتعيين رئيس البرلمان رئيسا مؤقتا للبلاد، وذلك وسط دعم غربي لسيطرة المعارضة على السلطة في كييف بينما استدعت موسكو سفيرها للتشاور.
 
وقال وزير الداخلية الانتقالي أرسين إفاكوف -في صفحته على موقع فيسبوك- إنه تم فتح تحقيق جنائي بتهمة القتل الجماعي بحق يانوكوفيتش وعدد من المسؤولين وصدرت مذكرات توقيف بحقهم.
 
ويجيء أمر اعتقال يانوكوفيتش بينما تباينت الأنباء بشأن مكانه، فبينما ذكر حرس الحدود أنهم منعوه من مغادرة البلاد على متن طائرة كانت تحاول الإقلاع من بلدة دونيتسك شرقي البلاد السبت، تحدثت أنباء عن فراره إلى جهة غير معلومة في منطقة القرم.
 
روسيا تستدعي
من جهتها قررت روسيا -حليفة يانوكوفيتش- استدعاء سفيرها في كييف "للتشاور"، وقالت وزارة الخارجية في بيان إنه "بسبب تصعيد الوضع في أوكرانيا وضرورة تحليل الوضع الراهن من جميع جوانبه، فإن القرار اتخذ باستدعاء السفير ميخائيل زورباروف إلى موسكو".
 
بدوره قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في اتصال مع نظيره الأميركي جون كيري إن المعارضة استولت بالعنف على السلطة. وبحسب مسؤول أميركي كبير فإن كيري رد على لافروف بأن واشنطن تدعم بالكامل قرارات البرلمان الأوكراني.
 
كما أعلن وزير مالية بريطانيا جورج أوزبورن أن لندن مستعدة لدعم أوكرانيا ماليا من خلال صندوق النقد الدولي والاتحاد الأوروبي.

وينتظر أن تصل مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون إلى كييف اليوم، ودعا بيان صادر عنها السبت جميع أطراف الأزمة السياسية في أوكرانيا إلى الدخول في حوار بهدف تحقيق التطلعات الديمقراطية المشروعة للشعب الأوكراني.

الانضمام لأوروبا
من جهته أكد الرئيس المؤقت لأوكرانيا ألكسندر تيرتشينوف الأحد أن بلاده تتفهم أهمية العلاقات مع روسيا وتعهد باستئناف الجهود للانضمام للاتحاد الأوروبي بعد الإطاحة بيانوكوفيتش.

وأكد تيرتشينوف حرص القيادة الجديدة على إقامة علاقات مع روسيا تبنى على "أسس جديدة من المساواة وحسن الجوار".

ومن جهته قال وزير المالية في السلطة الانتقالية الأوكرانية يوري كولوبوف اليوم الاثنين إن أوكرانيا بحاجة إلى 35 مليار دولار خلال السنتين المقبلتين وطالب بتنظيم مؤتمر دولي للجهات المانحة.

وكان البرلمان الأوكراني قد اختار تيرتشينوف -المقرب من زعيمة المعارضة يوليا تيموشينكو-رئيسا مؤقتا بعد عزل يانوكوفيتش، وسيعمل على تشكيل حكومة مؤقتة تتولى تدبير شؤون البلاد لحين إجراء انتخابات رئاسية في 25 مايو/أيار القادم.

وأكدت وزارة الصحة أمس أن 82 شخصا قتلوا وأًصيب 645 آخرون خلال أعمال العنف على مدار الأيام الخمسة الماضية، في أسوأ موجة عنف تشهدها البلاد منذ أن حصلت على استقلالها عام 1991.

وشهد ميدان الاستقلال أمس هدوءا بعد يوم مضطرب شهد عزل يانوكوفيتش وإطلاق سراح معارضته تيموشينكو.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلنت الوكالة اليهودية (هيئة شبه حكومية إسرائيلية) إرسال مساعدة تهدف لتمويل حماية اليهود في أوكرانيا، بينما طالب حاخام الطائفة هناك من أبناء طائفته بمغادرة العاصمة والبلاد إن استطاعوا خوفا من التعرض لهجمات في ظل الفوضى السائدة حاليا.

صوّت البرلمان الأوكراني اليوم الأحد لصالح تسليم رئيسه ألكسندر تورتشينوف مهام رئاسة البلاد خلفا لفيكتور يانوكوفيتش الذي عُزل أمس، وطلب تورتشينوف من النواب الموافقة على تشكيل حكومة وحدة وطنية بحلول الثلاثاء القادم، بينما يسود فراغ أمني بعد انسحاب القوات الأمنية.

صوت البرلمان الأوكراني الجمعة على قرار لم يوقعه الرئيس فيكتور يانوكوفيتش، يقضي بإعادة دستور 2004، الذي يحد من صلاحيات الرئيس، ويمنحها للبرلمان. ومع صباح السبت صحت كييف على مفاجأة اختفاء الرئيس ووزرائه ومسؤولي سلطاته دون أن يعرف أحد مكانه أو متى سيعود.

اعتبرت أطراف دولية أن أي تدخل عسكري لروسيا -التي تدعم نظام الرئيس المعزول فيكتور يانوكوفيتش- في أوكرانيا سيكون "خطأ جسيما"، وذلك بعد تعيين البرلمان رئيسه ألكسندر تورشينوف رئيسا مؤقتا للبلاد خلفا ليانوكوفيتش.، في حين تصل مسؤولة السياسة الخارجية الأوروبية إلى كييف قريبا.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة