تبادل لإطلاق النار على الحدود بين الكوريتين

JYJ469 - PAJU, -, REPUBLIC OF KOREA : South Korean soldiers ride a military vehicle on the road leading to North Korea's Kaesong industrial complex, at a military checkpoint in the border city of Paju on April 26, 2013. South Korea called on April 26 for the withdrawal of all remaining staff from its joint industrial complex with North Korea, after Pyongyang shunned an offer for talks on the zone's future. AFP PHOTO / JUNG YEON-JE
جنود كوريون جنوبيون قرب نقطة حدودية مع كوريا الشمالية (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية أن تبادلا لإطلاق النار وقع لفترة قصيرة اليوم الأحد في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين، دون أن يسفر عن إصابات.

وقال مسؤول بالوزارة إن تبادل إطلاق النار جرى حين رصد حرس الحدود الجنوبيون دورية عسكرية شمالية كانت تقترب من خط الفصل في منتصف المنطقة المنزوعة السلاح.

وأفاد المسؤول بأن قوات كوريا الشمالية ردت بإطلاق الرصاص فوقع تبادل لإطلاق النار استمر لنحو عشر دقائق، لكن الموقف لم يتصاعد.

وهذا ثاني حادث من نوعه منذ بداية الشهر الجاري على الحدود البرية بين البلدين. ولم يعلن عن وقوع أي إصابات.

أكثر المناطق تسلحا
وبعكس التسمية التي تطلق عليها، قد تكون المنطقة المنزوعة السلاح بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية إحدى أكثر المناطق تسلحا حول العالم، وهي منطقة بطول 248 كلم وعرض 4 كلم وتتخللها سياجات مكهربة وحقول ألغام وجدران مضادة للدبابات. ويقع خط الفصل العسكري الذي يشكل الحدود بين البلدين في منتصفها.

ويوم 10 أكتوبر/تشرين الأول الحالي وقع تبادل كثيف لإطلاق النار بالأسلحة الرشاشة على طرفي الحدود البرية، عندما أطلق جنود شماليون النار على بالونات تحمل منشورات معادية لبيونغ يانغ.

وتعتبر الصدامات على الحدود البرية للبلدين نادرة، بينما تقع مناوشات بوتيرة أكبر على الحدود البحرية.

وانتهت الحرب الكورية باتفاق هدنة بدلا من معاهدة سلام، مما يعني أن الكوريتين لا تزالان رسميا في حالة حرب.

المصدر : وكالات