أول ظهور علني لرئيس كوريا الشمالية منذ 40 يوما

غياب كيم جونغ أون أثار تكهنات بشأن صحته وقبضته على السلطة في البلاد(أسوشيتدبرس-أرشيف)
غياب كيم جونغ أون أثار تكهنات بشأن صحته وقبضته على السلطة في البلاد(أسوشيتدبرس-أرشيف)

ظهر الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون علنا للمرة الأولى منذ 40 يوما أثناء تفقده مشروعا عقاريا، حسبما ذكرت الثلاثاء وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية.

وقالت الوكالة إن الرئيس كيم زار منطقة سكنية بنيت حديثا ومؤسسة علمية، ولكنها لم توضح متى قام بهاتين الزيارتين.

ونشرت صحيفة رودونغ سينمون الرسمية اليوم عدة صور لكيم، وهو يقف متكئا فيما يبدو على عصا.
 
وفي الصور ظهر كيم مع معاونيه مبتسما ويشير بيده في مجمع سكني اكتمل بناؤه حديثا بينما كان يرتدي بذلته الداكنة التقليدية ويبدو أنه يتكيء على عصا سوداء. 

وهذا هو أول ظهور علني للزعيم الكوري الشمالي منذ 3 سبتمبر/أيلول الماضي أثناء مشاركته في حفل موسيقي بالعاصمة بيونغ يانغ.

وغذى غياب كيم (31 عاما) عن الاحتفالات الأخيرة بذكرى تأسيس الحزب الحاكم التكهنات بشأن صحته وكذلك قبضته على السلطة في البلاد.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أجرت كوريا الشمالية تغييراً هاماً في قيادة البلاد بإعلانها اليوم الجمعة استبدال مدير المكتب السياسي للجيش والذي يُعتقد على نطاق واسع أنه الرجل الثاني بعد الرئيس كيم جونغ أون.

قدّم زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون أول إشارة إلى إعدام زوج عمته، وقال إن الحزب الحاكم ازداد قوة بعد تطهيره من "القذارة". ولم يذكر في خطابه بمناسبة العام الجديد اسم زوج عمته الذي أعدم الشهر الماضي.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة