أوروبا وإيران يبحثان الاتفاق النووي خلال أيام

A file photograph showing a general view of the Iran's heavy water reactor in the city of Arak, Iran, on 15 January 2011. Media reports on 07 November 2011 state that a military strike against Iran to solve the Iranian nuclear problem would be a 'very serious mistake fraught with unpredictable consequences', Russia's foreign minister Sergei Lavrov has warned. The Russia's foreign minister's statement come after Israeli President Shimon Peres said an attack on Iran was becoming more likely after the United Nations atomic watchdog, The Internetional Atomic Energy Agency (IAEA), is expected to report this week that Iran is secretly developing a nuclear arms capability. EPA/HAMID FORUTAN
undefined

قال الاتحاد الأوروبي إن مسؤولة بارزة لديه ستلتقي عباس عراقجي -نائب وزير الخارجية الإيراني- مطلع الأسبوع القادم في جنيف لبحث تنفيذ الاتفاق المرحلي الموقع بين طهران والقوى الكبرى في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
 
ورجح مصدر دبلوماسي أن يعقد اللقاء بين عراقجي وهيلغا شميت -مساعدة مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي- يومي الخميس والجمعة القادمين.

وكان رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي قال إن هناك نقطتين تحتاجان إلى إيضاح قبل التوصل إلى اتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني، وأعرب عن أمله في أن يسفر اجتماع عراقجي مع شميت في حل هاتين النقطتين، دون أن يخوض في المزيد من التفاصيل.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا) عن صالحي قوله إن من الممكن في أعقاب ذلك تطبيق المرحلة الأولى من الاتفاق النووي في منتصف أو نهاية الشهر الجاري.

وفي هذا الإطار اعتبر وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير -في تصريحات للصحفيين في بروكسل- أن استكمال المفاوضات مع إيران بحلول نهاية الشهر الجاري يعد إطارا زمنيا واقعيا، مشيرا في ما يبدو إلى أن التنفيذ يمكن أن يبدأ بحلول ذلك الوقت.

وتزامنت هذه التصريحات مع جلسة مفاوضات على مستوى الخبراء عقدت أمس في جنيف بين إيران ومجموعة 5+1 -التي تضم الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، بالإضافة إلى ألمانيا- لبحث آليات تنفيذ اتفاق جنيف.

وكانت القوى الكبرى توصلت إلى هذا الاتفاق مع إيران بعد سنوات من المواجهة، وينص على تجميدها لأجزاء من برنامجها النووي لمدة ستة أشهر مقابل تخفيف جزئي للعقوبات المفروضة عليها.

ومن المنتظر أن تكون مدة الأشهر الستة بمثابة فرصة للتوصل إلى حل شامل ودائم لهذه الأزمة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

نهاية محادثات جنيف بشأن برنامج طهران النووي

تعقد إيران ومجموعة 5+1 -التي تضم الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بالإضافة إلى ألمانيا- جلسة مفاوضات على مستوى الخبراء اليوم في جنيف لبحث آليات تنفيذ اتفاق جنيف الذي توصل الجانبان إليه في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

Published On 6/1/2014
Geneva, Genève, SWITZERLAND : (L to R) British Foreign Secretary William Hague, German Foreign Minister Guido Westerwelle, EU foreign policy chief Catherine Ashton, Iranian Foreign Minister Mohammad Javad Zarif, Chinese Foreign Minister Wang Yi, US Secretary of State John Kerry, Russian Foreign Minister Sergei Lavrov and French Foreign Minister Laurent Fabius attend a statement on early November 24, 2013 in Geneva. World powers on Sunday reached an agreement with Iran over its nuclear programme, their chief negotiator Catherine Ashton and Iran's foreign minister said. AFP PHOTO / FABRICE COFFRINI

أكد مسؤول رفيع في وزارة الخارجية الإيرانية عدم وجود موعد زمني محدد لتنفيذ اتفاق جنيف، الذي توصلت إليه إيران مع الدول الست الكبرى في أواخر العام الفائت حول ملف أنشطة إيران النووية بعد أكثر من عقد من المفاوضات المتعثرة بهذا الشأن.

Published On 4/1/2014
FAB275 - Geneva, Genève, SWITZERLAND : (L to R) British Foreign Secretary William Hague, Chinese Foreign Minister Wang Yi, US Secretary of State John Kerry, French Foreign Minister Laurent Fabius, Russian Foreign Minister Sergei Lavrov, EU foreign policy chief Catherine Ashton and Iranian Foreign Minister Mohammad Javad Zarif attend a plenary session on early November 24, 2013 in Geneva. World powers agreed a landmark deal with Iran halting parts of its nuclear programme in what US President Barack Obama called "an important first step". AFP PHOTO / FABRICE COFFRINI

بدأت في جنيف اليوم الاثنين جولة جديدة من المفاوضات على مستوى الخبراء بين إيران والقوى الست الكبرى لبحث آليات تنفيذ اتفاق جنيف الأخير في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، الذي علقت طهران بموجبه عناصر رئيسية من برنامجها النووي مقابل تخفيف محدود للعقوبات.

Published On 30/12/2013
U.S. Ambassador to the United Nations Susan Rice speaks at the White House in Washington, in this February 28, 2011 file photo. U.S. National Security Adviser Susan Rice said on Monday that the United States cannot allow countries like North Korea or Iran think that Washington would not react to a chemical weapons attack in Syria. REUTERS/Jim Young/Files (UNITED STATES - Tags: POLITICS BUSINESS)

أكدت مستشارة الأمن القومي الأميركي سوزان رايس حرص بلادها وحلفائها على ضمان وجود وسائل لإعادة فرض العقوبات على إيران إذا ثبت توجهها لتطوير برنامجها النووي لأغراض عسكرية، بعد التوصل لاتفاق لتجميده.

Published On 23/12/2013
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة