60 قتيلا في معارك بأفريقيا الوسطى

Fighters for the Seleka rebel alliance stand guard in front of the presidential palace in Bangui, Central African Republic, March 25, 2013. The leader of rebels in Central African Republic pledged to name a power-sharing government in a bid to defuse international criticism of a coup that killed 13 South African soldiers and has plunged the mineral-rich nation into chaos. Picture taken March 25, 2013. REUTERS/Alain Amontchi (CENTRAL AFRICAN REPUBLIC - Tags: CIVIL UNREST MILITARY POLITICS TPX IMAGES OF THE DAY)
undefined
أعلنت الرئاسة في أفريقيا الوسطى أن ستين شخصا على الأقل قتلوا الأحد والاثنين في معارك بين القوات الحكومية ومسلحين من أنصار الرئيس السابق فرنسوا بوزيزي.
 
وقال المتحدث باسم الرئاسة غي سيمليس كوديغي إن مسلحين يقولون إنهم من مؤيدي الرئيس السابق يتسللون منذ يومين إلى قرى حول بوسانغوا (250 كلم شمال غرب العاصمة بانغي) مضيفا أنهم دمروا جسورا وبنيات تحتية أخرى وقاموا بعمليات انتقامية ضد السكان المسلمين مما أدى إلى مقتل ستين شخصا.

وصباح الاثنين سمع إطلاق نار كثيف بأسلحة ثقيلة وخفيفة في محلة بوكا على الطريق المؤدية إلى بوسانغوا، وفق ما أفاد مصدر عسكري في بانغي لوكالة الصحافة الفرنسية، مشيرا إلى أن إطلاق النار تسبب في فرار السكان.

وكان تحالف قوات مقاتلي سيليكا (المتمردين السابقين) الذي يتزعمه ميشال دجوتوديا، أطاح بالرئيس السابق بوزيزي في 24 مارس/آذار الماضي، وأدى دجوتوديا اليمين الدستورية الشهر الماضي رئيسا للبلاد.

وأدت عملية نزع سلاح لأنصار بوزيزي في 21 من الشهر الماضي إلى مقتل وجرح العشرات بالعاصمة بانغي.

وفي أغسطس/آب الماضي أبدى بوزيزي خلال زيارة إلى فرنسا استعداده لاستلام الحكم مجددا، مؤكدا في الوقت ذاته أنه يفضل الطريق السياسي. 

وأصدرت الأمم المتحدة في وقت سابق تقريرا يتهم مليشيا تابعة للسلطات الجديدة بالتورط في عمليات اغتصاب وخطف وقتل وتعذيب.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

Fighters for the Seleka rebel alliance stand guard in front of the presidential palace in Bangui, Central African Republic, March 25, 2013. The leader of rebels in Central African Republic pledged to name a power-sharing government in a bid to defuse international criticism of a coup that killed 13 South African soldiers and has plunged the mineral-rich nation into chaos. Picture taken March 25, 2013. REUTERS/Alain Amontchi (CENTRAL AFRICAN REPUBLIC - Tags: CIVIL UNREST MILITARY POLITICS TPX IMAGES OF THE DAY)

أدت عملية نزع سلاح لأنصار رئيس جمهورية أفريقيا الوسطى السابق فرانسوا بوزيزيه, إلى مقتل وجرح العشرات في العاصمة بانغي اليوم، في وقت أصدرت الأمم المتحدة تقريرا يتهم ميليشيا تابعة للسطات الجديدة بالتورط في عمليات اغتصاب وخطف وقتل وتعذيب.

Published On 21/8/2013
Armed fighters from the Seleka rebel alliance patrol the streets in pickup trucks to stop looting in Bangui, March 26, 2013. Looters and gunmen roamed the streets of Central African Republic's capital Bangui on Tuesday as rebels and regional peacekeepers struggled to restore order two days after a coup plunged the mineral-rich country into chaos. The ousting of President Francois Bozize and the political turmoil around it has raised fears of a humanitarian crisis in the former French colony - and embarrassed regional power South Africa which had sent troops to defend the government. Picture taken March 26, 2013. REUTERS/Alain Amontchi (CENTRAL AFRICAN REPUBLIC - Tags: CIVIL UNREST POLITICS TPX IMAGES OF THE DAY)

دعت مسؤولة أممية كبيرة مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة إلى فرض عقوبات على المجموعات المسلحة التي “تزرع الفوضى وتنتهك حقوق الإنسان” بجمهورية أفريقيا الوسطى وأولها تحالف سيليكا، وإلى تكليف قوة أمنية محايدة لاستعادة النظام.

Published On 16/5/2013
Central African Republic's new leader Michel Djotodia greets his supporters at a rally in favor of the Seleka rebel alliance in downtown Bangui March 30, 2013. REUTERS/Alain Amontchi (Central African Republic - Tags: POLITICS)

اتفق رؤساء أركان أفارقة أمس السبت على مضاعفة حجم قوة إقليمية لحفظ السلام أرسلت لجمهورية أفريقيا الوسطى حيث تناضل السلطات لاحتواء أعمال عنف عقب استيلاء متمردين على السلطة.

Published On 19/5/2013
The Central African Republic's President Francois Bozize looks on as he gives a press conference, on January 8, 2013 at the presidential palace in Bangui. Bozize refused on January 8 to discuss resigning at upcoming peace talks with rebels who have stormed across the country and seized several key towns. AFP PHOTO/ SIA KAMBOU

قال رئيس جمهورية أفريقيا الوسطى المخلوع فرانسوا بوزيزي إنه ما زال يأمل العودة للسلطة. وفرّ بوزيزي الذي حكم البلاد عشر سنوات إلى الكاميرون بعد أن أطاح المتمردون بنظامه واستولوا على العاصمة بانغي. وحمل بوزيزي تشاد مسؤولية هزيمة جيشه في 23 مارس/آذار الماضي.

Published On 11/8/2013
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة