رئيس مالي يتعهد بالمصالحة ومحاربة الفساد

Mali's President-elect Ibrahim Boubacar Keita poses for a picture after being sworn-in as president in Bamako, Mali, September 4, 2013.
undefined
تعهد رئيس جمهورية مالي الجديد إبراهيم بوبكر كيتا اليوم الأربعاء بتشكيل حكومة كفاءات وتحقيق المصالحة الوطنية، كما عبر عن عزمه على محاربة الفساد والمحسوبية والإفلات من العقاب.
 
وقال كيتا بعد أدائه اليمين القانونية إنه سيختار أعضاء حكومته بناء على معايير الكفاءة والنزاهة، بعيدا عن مقتضيات الحزبية والروابط الأسرية.
 
وأضاف أنه سيعطي الأولوية للمصالحة الوطنية "حتى نصلح بين القلوب والنفوس". وقال "أريد أن أقيم أخوة حقيقية بيننا حتى يستطيع كل واحد منا أن يؤدي دوره في التركيبة الوطنية".
 
ويضع أداء كيتا اليمين القانونية حدا لحقبة من التوتر استمرت عامين في مالي، شهد خلالها انقلابا عسكريا وتمردا في شمال البلاد، مما أدى لتدخل عسكري فرنسي.
 
سلام دائم
وأكد كيتا أنه سيبدأ من الغد الخطوات الملائمة لصياغة حلول قوية من أجل سلام دائم "حتى نخرج نهائيا من التكرار الدوري للأزمات في شمال البلاد".
 
من جهة ثانية، تعهد الرئيس المالي الجديد بالتصدي للفساد والإثراء غير المشروع والعمل على بناء دولة قوية وغير منحازة.
 
وأضاف أنه سيضع حدا للإفلات من العقاب، وتجاوزات القوانين التي تسببت في انحراف المؤسسات القضائية والرسمية. وقال: سأحرص على الإدارة الجيدة للأموال العامة من خلال شفافية الإنفاق العام.
المصدر : الفرنسية + رويترز

حول هذه القصة

Bamako, -, MALI : Malian President Dioncounda Traore (R), African Union representative to Mali Pierre Buyoya (2nd R), and representatives of the United Nations Special Envoy to Mali (MINUSMA) attend a meeting on June 12, 2013 in Bamako. Mediators in the Mali conflict arrived in Bamako today to seek President Traore's approval for a deal with northern Tuareg rebels that would pave the way for nationwide polls next month. Burkinabe Foreign Minister Bassole led a delegation to the Malian capital to ask Traore "to lift the final obstacles" to the deal, as the United Nations said the human rights situation "remains precarious" in the north. AFP PHOTO / AHMED OUOBA

استؤنفت الخميس في واغادوغو المحادثات بين السلطات المالية والمتمردين الطوارق الذين يسيطرون على كيدال شمال مالي، كما ذكر مصدر قريب من الوساطة التي تقوم بها بوركينا فاسو.

Published On 13/6/2013
This photo taken on June 7, 2013 shows Taureg leaders waiting for a meeting to start on the Malian crisis in Ouagadougou. Talks between Malian authorities and armed ethnic Tuareg groups, who hold the northeastern town of Kidal, will get underway on June 8 after a day's delay, a source close to the Burkinabe mediators said. AFP PHOTO / AHMED OUOBA

تناقش السلطات المالية ومقاتلو الطوارق الذين يحتلون كيدال شمال شرق البلاد مشروع اتفاق نهائي تسلمه الجانبان من وزير خارجية بوركينا فاسو. كما افتتحت في العاصمة الجزائرية أعمال مؤتمر دولي للتضامن مع مالي، في حين أعلنت نائبة في البرلمان المالي ترشحها لرئاسة البلاد.

Published On 17/6/2013
MALI : A handout picture released by the Mouvement national pour la libération de l'Azawad (Azawad National Liberation Movement - MLNA) on April 2, 2012 and taken in February 2012 reportedly shows MNLA fighters gathering in an undisclosed location in Mali. Islamist and Tuareg rebels clashed in the key town of Gao in Mali's occupied north, leaving at least 20 people dead, witnesses said on June 27, 2012.

تصاعدت وتيرة العنف في شمال مالي قبل أسبوع من انتخابات الرئاسة، حيث خطف خمسة أعضاء في اللجنة الانتخابية المحلية ومسؤول بلدي. وجاءت عملية الخطف بعد سقوط أربعة قتلى في مدينة كيدال بشمال مالي أيضا.

Published On 21/7/2013
This combination of two file pictures shows (at L) Malian presidential candidate, Soumaila Cisse, on January 18, 2013 in Dakar, and (at R) Malian presidential candidate Ibrahim Boubacar Keita, dubbed IBK, on May 1, 2007 in Bamako. Mali's Mali's presidential election will go to a second round on August 11, the government announced on August 2, 2013 with no candidate getting a majority in the landmark poll, called to bring in a new era of stability after a coup plunged the country into chaos. Figures for Sunday's ballot announced on live television showed former prime minister Ibrahim Boubacar Keita in the lead with 39.2 percent of the vote, with his main rival Soumaila Cisse trailing on 19.4 percent.

أظهرت النتائج الرسمية للجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية في مالي تقدم رئيس الوزراء السابق إبراهيم بوبكر كيتا بحصوله على 39.24% من الأصوات، يليه وزير المالية السابق سومايلا سيسي الذي حصل على 19.44% من الأصوات، وسيخوض المرشحان الجولة الثانية من الانتخابات.

Published On 3/8/2013
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة