واشنطن تسعى لتعزيز تحالفها مع سول وطوكيو

US Secretary of Defense Chuck Hagel appears before the Senate Budget Committee hearing on President Barack Obama's fiscal year 2014 Defence budget request, on Capitol Hill in Washington DC, USA, 12 June 2013.
undefined

يبدأ وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل بعد غد الاثنين زيارة لكوريا الجنوبية واليابان تركز على تطوير التحالفات العسكرية في وجه كوريا الشمالية وتنامي قوة الصين. 

وهذه الزيارة -وهي الثالثة لهيغل لهذه المنطقة في ستة أشهر من ولايته على رأس البنتاغون– تندرج في إطار الإستراتيجية الأميركية المسماة "محورية" إزاء آسيا المحيط الهادئ. 

والمحطة الكورية الجنوبية ستكون الأكثر رمزية لأنه سيشارك فيها في احتفالات الذكرى الستين للتحالف بين البلدين، بعد الهدنة التي وضعت حدا للحرب الكورية في 1953. 

وسيتوجه هيغل الاثنين إلى المنطقة المنزوعة السلاح التي تشكل الحدود مع الشمال برفقة نظيره كيم كوان جين. كما سيشاهد أيضا التمارين العسكرية الأميركية الكورية المشتركة قبل حضور عرض عسكري الثلاثاء لمناسبة يوم القوات المسلحة الكورية الجنوبية.

وسيرأس أيضا الأربعاء حفل انتقال السلطة بين الجنرال جيمس ثرمان والجنرال كورتيس سكاباروتي على رأس قيادة نحو 28500 عسكري أميركي متمركزين في كوريا الجنوبية.

وينص التحالف بين واشنطن وسول على أن يتولى هذا الضابط قيادة 640 ألف جندي من الجيش الكوري الجنوبي في حال نشوب نزاع مسلح مع الشمال. 

وبعد إرجاء الأمر مرات عدة بسبب أزمات متكررة مع بيونغ يانغ، ستنقل هذه القيادة إلى سول في ديسمبر/كانون الأول 2015، لكن بعض المسؤولين الكوريين الجنوبيين دعوا واشنطن في يوليو/تموز الماضي إلى التفكير في تأجيل جديد.

وفي مايو/أيار الماضي قال الرئيس باراك أوباما إن هذا الانتقال سيتبع الجدول الزمني المقرر، لكن واشنطن لم تغلق على ما يبدو الباب أمام إجراء نقاش في ضوء التهديد الكوري الشمالي البالستي والنووي.

خمسون ألف عسكري أميركي يتمركزون في اليابان (الفرنسية-أرشيف)خمسون ألف عسكري أميركي يتمركزون في اليابان (الفرنسية-أرشيف)

اليابان
وفي اليابان، حيث تتركز الإستراتيجية الدفاعية -على ما يبدو- على تنامي القوة العسكرية للصين، سيشارك هيغل الخميس مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري في اجتماع مسمى "2+2" مع نظيريهما إيتسونوري أونوديرا وفوميو كيشيدا. 

وسيكون الأمن الإقليمي في صلب المحادثات لا سيما "الوضع في شبه الجزيرة الكورية وما يجري في أماكن أخرى في آسيا المحيط الهادئ، خصوصا في الصين وفي بحر الصين".

وتبدي طوكيو قلقها خصوصا إزاء "السلوك الخطر" من قبل الصين الذي يحتمل أن يتسبب بحادث حول جزر سنكاكو الأرخبيل غير المأهول في شرق بحر الصين والذي تطالب به بكين باسم دياويو.

وخلال هذا الاجتماع من المقرر أيضا أن "تبدأ عملية مراجعة الخطوط الأساسية" التي تنظم التعاون العسكري بين البلدين، بحسب مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية. 

وهذه الوثيقة التي لم يجر أي تعديل عليها منذ 1997، تتضمن تعليمات بشأن كيفية التحالف بين البلدين، وتحدد شروط عمل حوالي خمسين ألف عسكري أميركي متمركزين في اليابان. 

وسينهي هيغل جولته الآسيوية الجمعة بزيارة قاعدة يوكوسوكا البحرية الأميركية في خليج طوكيو حيث سيتفقد مدمرة متخصصة في الدفاع المضاد للصواريخ.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

A US B-2 stealth bomber (R) flies over a US air base in Pyeongtaek, south of Seoul, on March 28, 2013 as part of South Korea-US joint military exercise. Two nuclear-capable US B-2 stealth bombers flew what the US military described as "deterrence" missions over South Korea on March 28, in a move sure to further inflame tensions with North Korea.  REPUBLIC OF KOREA OUT  NO ARCHIVES  NO INTERNET    RESTRICTED TO SUBSCRIPTION USE     AFP PHOTO/YONHAP

أجرت الولايات المتحدة اليوم الخميس أول تدريب على الإطلاق لقاذفة بي 2 النفاثة -التي تتمتع بقدرات نووية- فوق شبه الجزيرة الكورية، في ما يعد تحذيراً قوياً جديداً لكوريا الشمالية التي تهدد بحرب استباقية ضد أميركا وكوريا الجنوبية.

Published On 28/3/2013
epa01493604 (FILE) A TV grab from South Korea's MBC broadcasting station dated 27 June 2008, showing the nuclear facilities in Yongbyun, North Korea. North Korea said 19 September 2008 it wanted to restart its Yongbyon nuclear reactor as disarmament talks stalled. The controversial reactor's restart was under preparation, the official South Korean Yonhap news agency quoted a North Korean official as saying. EPA/JEON HEON-KYUN

وصف المبعوث الأميركي لكوريا الشمالية اليوم الخميس استئناف بيونغ يانغ العمل بمفاعل نووي بأنه “أمر جد خطير”، في حين أعلنت كوريا الجنوبية أنها تراقب عن كثب التطورات المتعلقة بأنشطة جارتها النووية.

Published On 12/9/2013
Marines of the U.S. Marine Corps, based in Japan's Okinawa, take part in a practice for a U.S.-South Korea joint landing operation drill in Pohang, about 370 km (230 miles) southeast of Seoul, April 25, 2013. The landing operation drill, which will be held on Friday is a part of the two countries' annual military training called Foal Eagle which began on March 1 and runs untill April 30. Tension has been fuelled by North Korean anger over the imposition of U.N. sanctions after its last nuclear arms test in February, creating one of the worst periods of stress on the peninsula since the end of the Korean War in 1953. REUTERS/Lee Jae-Won (SOUTH KOREA - Tags: MILITARY POLITICS)

أعلنت قيادة القوات المشتركة الكورية الجنوبية السبت أن القوات الأميركية والكورية الجنوبية ستبدأ تدريبات عسكرية مشتركة بين 19 و30 أغسطس/آب الجاري، في مسعى منها لتحسين وضعها الدفاعي في مواجهة كوريا الشمالية. ويشارك في التدريبات قرابة ثمانين ألف عنصر من الجانبين.

Published On 10/8/2013
This photo taken on March 28, 2013 and released by North Korea's official Korean Central News Agency (KCNA) on March 29, 2013 shows North Korean leader Kim Jong-Un (C) during a photo session with the participants in the meeting of information workers of the whole army in Pyongyang. The White House said Friday it took a new warning from North Korea that it was in a state of war with South Korea seriously, but said Pyongyang's threats were following a familiar pattern. THIS PICTURE WAS MADE AVAILABLE BY A THIRD PARTY. AFP CAN NOT INDEPENDENTLY VERIFY THE AUTHENTICITY, LOCATION, DATE, AND CONTENT OF THIS IMAGE. THIS PHOTO IS DISTRIBUTED EXACTLY AS RECEIVED BY AFP. AFP PHOTO / KCNA via KNS

اهتمت الصحف الأميركية بسير الأحداث بين الولايات المتحدة وحلفائها من جانب وكوريا الشمالية من الجانب الآخر، وكتبت أن بيونغ يانغ خففت أمس لهجتها قليلا وألمحت إلى انفتاحها للحوار، رغم استمرار خطابها العدائي.

Published On 19/4/2013
المزيد من أحلاف عسكرية
الأكثر قراءة