معظم السويسريين يفضلون التجنيد الإلزامي

رفض نحو ثلاثة أرباع السويسريين في استطلاع للرأي اليوم الأحد اقتراحا لإلغاء الخدمة الإلزامية في الجيش، وذلك للمرة الثالثة خلال ربع قرن.

وذكرت إذاعة أس آر أف المحلية أن استطلاعا للرأي بشأن اقتراح لإلغاء الخدمة الإلزامية في الجيش السويسري تم رفضه بنسبة 73%، في مقابل 27% من المصوتين الذين وافقوا على الاقتراح.

وسبق أن طرح المقترح ذاته عام 1989 من قبل مجموعة تسمى "من أجل سويسرا بدون جيش"، ولكنه لم يحظ بموافقة أكثر من ثلث الأصوات، وكانت هذه النسبة كافية لإحداث ضجة على الرغم من رفض المقترح.

وفي عام 2001، أعادت المجموعة طرح المقترح مجددا في استفتاء شعبي، ولم يحظ آنذاك سوى بموافقة 22% فقط من الناخبين.

ويحظى المقترح بدعم دعاة السلام والأحزاب اليسارية، بينما يعارضه كل أحزاب اليمين والبرلمان والحكومة.

ومع أن سويسرا المحايدة لم تتعرض لهجوم منذ قرون إلا أن بها أحد أكبر الجيوش في العالم، حيث يطلب من معظم الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و34 سنة اقتطاع وقت من عملهم لحضور تدريب عسكري لمدة 18 إلى 21 أسبوعا، كما يُطلب منهم الحفاظ على زيهم العسكري وبعض الأسلحة في المنازل لتكون جاهزة في حال التعبئة السريعة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أدلى الناخبون السويسريون بأصواتهم اليوم في استفتاءات على خمس قضايا منفصلة، تبدأ بإلغاء الجيش وتنتهي بالحد من الدين العام. ومن المتوقع أن ترفض المقترحات أو أغلبها على الأقل لأن أي قرار يجب أن يحصل على موافقة أغلبية مطلقة من الناخبين وأغلب الولايات السويسرية.

2/12/2001

طالب قاض سويسري بتوجيه الاتهام إلى أفراد عائلة تينر السويسرية لصلاتها بوكالة المخابرات المركزية الأميركية (سي.آي.أي)، ولانتهاكها القوانين التي تحظر انتشار الأسلحة المحظورة.

24/12/2010

أقام نادي الطيران السويسري في أيفردون عرضا جويا بدأ السبت ويستمر حتى اليوم الأحد بمناسبة الذكرى الـ 70 لتأسيسه، واشتمل على تحليق أنواع مختلفة من الطائرات التي شاركت بالخدمة العسكرية والمدنية في القرن العشرين المنصرم.

3/7/2005
المزيد من انتخابات واستفتاءات
الأكثر قراءة