وزير الدفاع البريطاني: لن نشارك بضرب سوريا

UNITED KINGDOM : A video grab from footage broadcast by the UK Parliament’s Parliamentary Recording Unit (PRU) via Parliament TV on August 29, 2013 shows British Prime Minister David Cameron (L) speaking at the dispatch box during the debate about a response to the situation in Syria in the Houses of Parliament in central London on August 29, 2013. Lawmakers recalled to parliament vote on august 29 on Britain's response to chemical weapons attacks in Syria -- but approval for military action will require a second vote after the opposition blocked Prime Minister David Cameron's way. RESTRICTED TO EDITORIAL USE - MANDATORY CREDIT
undefined

قال وزير الدفاع البريطاني فيليب هاموند إن بريطانيا لن تشارك في أي عمل عسكري ضد سوريا بعد أن خسرت الحكومة على نحو غير متوقع اقتراعا مهما في البرلمان حول هذه المسألة.

وقال هاموند في تصريحات تلفزيونية "كنت آمل أن تنجح حججنا لكننا نتفهم أنه يوجد قدر هائل من الارتياب بشأن التورط في الشرق الأوسط".

وقال إن الولايات المتحدة وهي حليف رئيسي ستشعر بخيبة أمل بسبب أن بريطانيا لن تشارك. وأضاف قائلا "لا أتوقع أن عدم مشاركة بريطانيا سيوقف أي عمل".

وجاءت تصريحات هاموند بعد أن خسر رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون اقتراعا برلمانيا رمزيا لكنه مهم، كان يهدف إلى تمهيد الطريق أمام بريطانيا للانضمام إلى ضربة عسكرية محتملة ضد سوريا.

وأعلن كاميرون أنه من الواضح أن البرلمان "لا يريد تحركا عسكريا بريطانيا" في سوريا بعد رفض مجلس العموم مذكرة تقدمت بها حكومته لتوجيه ضربة عسكرية ضد سوريا لمعاقبتها على استخدام أسلحة كيمياوية.

وقال كاميرون بعد الاقتراع إنه لن يتخطى إرادة البرلمان بالموافقة على مثل هذا العمل، مضيفا أنه سيتصرف في ضوء ذلك.

وسقطت المذكرة الحكومية بعدما صوت ضدها 285 نائبا مقابل 272 أيدوها. وتنص المذكرة على إدانة "استخدام أسلحة كيمياوية في سوريا في 21 أغسطس/آب 2013 من قبل نظام الأسد" وأن "ردا إنسانيا قويا مطلوبا من جانب من المجتمع الدولي، بما في ذلك إذا اقتضت الحاجة تحركا عسكريا يكون شرعيا ومتكافئا وهدفه حماية أرواح بشرية من خلال منع أي استخدام لأسلحة كيمياوية في سوريا في المستقبل".

ونصت المذكرة أيضا على وجوب أن يصوت عليها مجلس العموم مرة ثانية قبل الشروع في أي عملية عسكرية تلي صدور تقرير مفتشي الأمم المتحدة.

وبشأن التدخل العسكري البريطاني في سوريا أوضح كاميرون أنه لا يمكن التفكير في ذلك إذا كانت له معارضة عارمة داخل مجلس الأمن الدولي، مشددا على ضرورة المرور على الأمم المتحدة للحصول على مشروعية أي عمل ضد سوريا.

وفي مداخلته أمام مجلس العموم قال كاميرون إن النظام السوري استخدم السلاح الكيمياوي بلا أدنى شك وأن ذلك حقيقة لا يمكن إنكارها، وفي سياق تبريره لذلك أشار إلى أن النظام السوري يمتلك السلاح الكيمياوي والمعارضة لا تمتلكه.

ميليباند: أي قرار بشأن سوريا يجب أن يكون مشروعا وعلى أسس أخلاقية (الفرنسية)ميليباند: أي قرار بشأن سوريا يجب أن يكون مشروعا وعلى أسس أخلاقية (الفرنسية)

موقف المعارضة
وقبل هذا بقليل تقدم حزب العمال المعارض بمذكرة مضادة تنص على وجوب أن يسبق أي قرار بشأن التدخل عسكريا في سوريا تقديم "أدلة مقنعة" على أن النظام السوري هو فعلا من استخدم السلاح الكيمياوي في الغوطة بريف دمشق، إلا أن هذه المذكرة سقطت بدورها.

من جانبه قال زعيم المعارضة البريطانية إد ميليباند في مداخلته أمام مجلس العموم إنه يجب انتظار قرار المفتشين وتصويت مجلس العموم قبل اتخاذ أي قرار عن سوريا، مطالبا بأن تسبق الأدلة القرار وليس العكس.

ورغم أن رئيس حزب العمال أشار إلى أنه ليس ضد تدخل عسكري في سوريا، فإنه قال إنه يجب الحذر من التداعيات، ثم عاد وجدد عدم استعداده لدعم أي قرار بتدخل عسكري، وطالب مجلس العموم بحسم أمره واتخاذ قراره بشأن سوريا بناء على أدلة.

كما دعا ميليباند إلى عدم تجاهل الأمم المتحدة في اتخاذ أي قرار بشأن سوريا، مؤكدا أن أي قرار بشأن سوريا يجب أن يكون مشروعا وعلى أسس أخلاقية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

London, Greater London, UNITED KINGDOM : A video grab from footage broadcast by the UK Parliament’s Parliamentary Recording Unit (PRU) via Parliament TV on August 29, 2013 shows British Prime Minister David Cameron (R) speaking at the dispatch box delivering his statement to the Houses of Parliament next to British Deputy Prime Minister Nick Clegg (L) in central London on August 29, 2013. Lawmakers recalled to parliament vote on august 29 on Britain's response to chemical weapons attacks in Syria -- but approval for military action will require a second vote after the opposition blocked Prime Minister David Cameron's way. RESTRICTED TO EDITORIAL USE - MANDATORY CREDIT " AFP

قال رئيس الوزراء البريطاني إن أي إجراء تعتزم حكومته اتخاذه بشأن سوريا سيكون قانونيا. وأعلن أمام جلسة طارئة للبرلمان أن التصويت على عمل عسكري ضد النظام السوري يجب أن يجري بعد انتهاء المفتشين من تقريرهم. وقد أيد ذلك زعيم المعارضة البريطانية.

Published On 29/8/2013
Relatives and activists inspect the bodies of people they say were killed by nerve gas in the Ghouta region, in the Duma neighbourhood of Damascus August 21, 2013 in this handout provided by Shaam News Network. Syrian activists accused President Bashar al-Assad's forces of launching a nerve gas attack on rebel-held districts near Damascus on Wednesday that they said killed more than 200

تداعيات الأحداث والهجمات الكيمياوية السورية كان لها النصيب الأكبر في تقارير ومقالات الرأي بالصحف البريطانية، فقد أشارت إحداها إلى الحديث عن مسوغ قانوني لتوجيه ضربة جوية، وأشارت ثانية إلى أن تجاوز خط أوباما الأحمر دفع أميركا للتحرك.

Published On 27/8/2013
epa02983140 (FILE) A French Navy handout released on 20 April 2010 and reissued on 28 october 2011 shows an aerial view of aircraft carrier 'Charles De Gaulle' (C) between French Horizon Class Destroyers 'Forbin' (front) and 'Chevalier Paul' (back) at sea in an undisclosed location on 28 March 2010 during NATO maneuvers inside the Polar Arctic Circle. NATO's job in Libya 'is done,' NATO Secretary General Anders Fogh Rasmussen said on 28 October 2011, as he announced on twitter that military operations in the country would end on 31 October. EPA/MARINE NATIONALE / HANDDOUT EDITORIAL USE ONLY/NO SALES

تناولت بعض تقارير ومقالات الرأي بالصحف البريطانية تداعيات الهجوم الكيمياوي السوري وردود الفعل الغربية الغاضبة، فكتبت إحداها أن أي عمل عسكري بسوريا يجب أن يستند إلى دليل، وأشارت ثانية إلى ضرورة التصدي للأسد، وعلقت ثالثة بأن مهاجمة سوريا ستنشر الحرب والقتل.

Published On 28/8/2013
The United Nations Security Council discusses violence against journalists on July 17, 2013 in New York City. The Security Council heard four journalists speak on the high level of attacks on reporters and photojournalists covering conflict, most recently while documenting Syria's civil war. John Moore/Getty Images/AFP== FOR NEWSPAPERS, INTERNET, TELCOS & TELEVISION USE ONLY

أنهى الأعضاء الدائمون بمجلس الأمن اجتماعا ناقشوا فيه مسودة قرار تقدمت به بريطانيا، يفتح الباب للجوء للقوة ضد النظام السوري المتهم باستخدام سلاح كيمياوي ضد مواطنيه، بعد انسحاب مندوبي روسيا والصين؛ في حين طالب الأمين العام للأمم المتحدة بانتظار نتائج التحقيقات الجارية.

Published On 28/8/2013
المزيد من تكتلات إقليمية ودولية
الأكثر قراءة