تصاعد العنف بمالي قبيل الانتخابات

MALI : A handout picture released by the Mouvement national pour la libération de l'Azawad (Azawad National Liberation Movement - MLNA) on April 2, 2012 and taken in February 2012 reportedly shows MNLA fighters gathering in an undisclosed location in Mali. Islamist and Tuareg rebels clashed in the key town of Gao in Mali's occupied north, leaving at least 20 people dead, witnesses said on June 27, 2012.
undefined

تصاعدت وتيرة العنف في شمال مالي قبل أسبوع من انتخابات الرئاسة حيث خطف أعضاء في اللجنة الانتخابية، وذلك بعد سقوط قتلى في مدينة كيدال.

وقال مسؤولون إن مسلحين خطفوا خمسة أعضاء محليين من لجنة الانتخابات الوطنية المستقلة، كما خطفوا نائب رئيس بلدية تيساليت التي تقع في شمال شرق مالي قرب الحدود الجزائرية. وأعلن مسؤول مالي أن الخاطفين أفرجوا اليوم الأحد عن اثنين من أعضاء اللجنة الانتخابية.

وكان مسؤول محلي في تيساليت اتهم أمس الحركة الوطنية لتحرير أزواد بتنفيذ عملية الخطف التي سبقتها أعمال عنف اتهمت الحركة أيضا بالضلوع فيها.

وأضاف أن حركة تحرير أزواد التي تقول إنها تمثل الطوارق الماليين هي الحركة الوحيدة المسلحة في المنطقة.

ويأتي هذا التطور قبل الدور الأول من انتخابات الرئاسة المقرر إجراؤها الأحد القادم، والتي يفترض أن تعيد مالي إلى مسار الديمقراطية بعد انقلاب مارس/آذار 2012 الذي تلاه سيطرة جماعات مسلحة على أجزاء كبيرة من البلاد حتى التدخل العسكري الفرنسي مطلع هذا العام.

وكانت أعمال عنف ونهب اندلعت الخميس والجمعة الماضيين في مدينة كيدال شمال مالي، وأوقعت أربعة قتلى قبل أن تتم السيطرة عليها من القوات المالية وعناصر حفظ السلام الأممية.

وقالت الحكومة المالية إن مسلحين هاجموا السكان المؤيدين لمالي في كيدال، ووصفت أعمال العنف بأنها خرق لاتفاق السلام المبرم مؤخرا بينها وبين الحركة الوطنية لتحرير أزواد في العاصمة البوركينية في واغادوغو.

ولم تتهم الحكومة المالية صراحة حركة تحرير أزواد التي نفت من جهتها أن يكون مقاتلوها شاركوا في المواجهات بكيدال، مؤكدة التزامها باتفاق واغادوغو.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

Tuareg leaders attend a meeting on the Malian crisis on June 7, 2013, in Ouagadougou. Talks initially planned for June 7 were postponed.

وقَّعت حكومة مالي الثلاثاء اتفاقاً مع الانفصاليين الطوارق الذين ما زالوا يحتلون مدينة كيدال في أقصى شمالي البلاد، مما سيمهد الطريق لعودة الجيش المالي إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة المتمردين.

Published On 18/6/2013
epa03594260 Malian forces engage in running battles with Islamic militants in Gao, Mali, 21 February 2013. According to army reports, French and Malian troops are battling Islamist fighters in Gao where the northern town's main courthouse is in flames. EPA/TANYA BINDRA

أعلن الناطق باسم وزارة الخارجية الفرنسية فيليب لاليو أن الانتخابات الرئاسية في مالي “ستتم في موعدها المحدد”، وذلك بعدما قال رئيس اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة إنه “سيكون من الصعب جدا” تنظيم الجولة الأولى من تلك الانتخابات في موعدها يوم 28 يوليو/تموز المقبل.

Published On 28/6/2013
KOU02 - Bamako, -, MALI : United Nations peacekeepers stand at attention on July 1, 2013 during a transfer of duties ceremony from African troops in Mali in Bamako. The UN's mission is to ensure stability in the conflict-scarred nation just four weeks ahead of planned elections. A 12,600-strong force officially replaced the AFISMA military mission, which has been supporting French soldiers who entered Mali in January to halt an Islamist advance and help the government re-establish its authority over the vast country. AFP PHOTO / HABIBOU KOUYATE

تولت الأمم المتحدة قيادة بعثة أفريقية لحفظ السلام في مالي يوم أمس الاثنين، وذلك قبل أسابيع من انتخابات تهدف إلى إرساء الأسس للديمقراطية في البلاد.

Published On 2/7/2013
Soldiers from the Tuareg rebel group MNLA drive in a convoy of pickup trucks in the northeastern town of Kidal February 4, 2013. Pro-autonomy Tuareg MNLA fighters, whose revolt last year defeated Mali's army and seized the north before being hijacked by Islamist radicals, have said they are controlling Kidal and other northeast towns abandoned by the fleeing Islamist rebels. Picture taken February 4, 2013. REUTERS/Cheick Diouara (MALI - Tags: POLITICS CIVIL UNREST CONFLICT)

دخل نحو 150 جنديا ماليا يوم الجمعة “بشكل سلمي” إلى مدينة كيدال -التي يسيطر عليها مسلحو الطوارق- لاستعادة السيطرة على المنطقة طبقا لاتفاق بين الطرفين بإشراف أممي، ويأتي ذلك قبيل الانتخابات العامة المقرر إجراؤها في وقت لاحق من الشهر الجاري.

Published On 5/7/2013
المزيد من دولي
الأكثر قراءة