اتفاق بين الفلبين وحركة مورو لتقاسم الثروات

Filipino Muslims women clench their fists during a rally urging President Benigno Aquino government to hold a round of peace talks between the Philippine government and the Moro Islamic Liberation Front (MILF) outside the Presidential Palace in Manila June 28, 2013. Talks to end 40 years of conflict stalled for four months and may resume next month after two sides resolved their differences over wealth sharing issue. REUTERS/Romeo Ranoco (PHILIPPINES - Tags: POLITICS RELIGION)
undefined

أبرمت الحكومة الفلبينية اتفاقا مع حركة مورو الإسلامية، يقضي بتقاسم العائدات الضريبية والثروات الطبيعية في جنوب الأرخبيل، في خطوة نحو اتفاق سلام نهائي ينهي التمرد الذي تواصل لأكثر من ثلاثة عقود وأودى بحياة عشرات الآلاف.

ووقّع الاتفاق كبير مفاوضي جبهة تحرير مورو الإسلامية والحكومة الفلبينية، بعد ستة أيام من المفاوضات التي تستضيفها العاصمة الماليزية كوالالمبور التي تقوم بالوساطة بين الجانبين.

ومن شأن هذه المفاوضات أن تؤدي في النهاية إلى إنشاء منطقة حكم شبه ذاتي تديرها جبهة تحرير مورو التي تخوض مقاومة مسلحة منذ سبعينيات القرن الماضي مطالبة بالحكم الذاتي في جزيرة ميندناو.

وتنص اتفاقية تقاسم العائدات على أن 25% من أموال الضرائب -التي سيتم جمعها في الكيان الجديد الذي سيحمل اسم "بانجسامورو"- ستحول إلى الحكومة الوطنية، في حين ستذهب 75% الباقية إلى الحكومة المحلية، وفقا لمكتب المستشار الرئاسي لعملية السلام في مانيلا.

وأوضح المصدر ذاته في ما يتعلق بالموارد الطبيعية أن 75% من العوائد التي يتم تحصيلها من استكشاف وتطوير واستخدام المعادن ستذهب إلى الحكومة المسلمة، في وقت سيتم التقاسم بالمناصفة عوائد الوقود الحفري كالبترول والغاز الطبيعي والفحم إضافة إلى اليورانيوم.

كبيرة مفاوضي السلام مريام كورونيل فيرير:
يتعين على الجانبين الاتفاق على صيغة بشأن كيفية نزع أسلحة المتمردين وحجم سلطات منطقة الحكم الذاتي

اتفاق نهائي
من جهتها أعربت كبيرة مفاوضي السلام مريام كورونيل فيرير عن أملها في أن تتوصل الحكومة الفلبينية إلى اتفاق سلام نهائي مع جبهة تحرير مورو خلال أسابيع بعد أن اتفق الجانبان على صيغة لتقاسم الثروات في وقت متأخر من أمس السبت.

وأضافت لوكالة الصحافة الفرنسية أن "التوقيع على هذه الصيغة يؤشر على أن الجانبين ملتزمان بحق باستكمال مفاوضات السلام، ولا يريد أحد أن لا تثمر هذه الجهود نتائج"، موضحة أن "إصرار الجانبين وحسن نواياهما أثمرا".

وبينت كورونيل فيرير أن اتفاق السلام النهائي مع جبهة تحرير مورو يمكن أن يتم التوقيع عليه بعد شهر رمضان، إلا أنها أشارت إلى أنه لا يزال يتعين على الجانبين الاتفاق على صيغة بشأن كيفية نزع أسلحة المتمردين وحجم سلطات منطقة الحكم الذاتي.

في المقابل قال غزالي جعفر نائب رئيس حركة مورو للشؤون السياسية إنه يتوقع أن تكون الجولة التالية من المحادثات "شائكة أكثر"، مضيفا أن "مقاتلي حركة تحرير مورو لن يلقوا أسلحتهم إلا بعد تلبية شروطهم الواضحة الخاصة بسلامتهم".

وكان الجانبان قد وقعا في أكتوبر/تشرين الأول الماضي اتفاقا مبدئيا للسلام يدعو إلى إقامة كيان جديد يتمتع بحكم ذاتي في جزيرة ميندناو الجنوبية بحلول عام 2016.

وقد أسفر الصراع عن سقوط 150 ألف قتيل ونزوح مئات آلاف الآخرين غير أن حدة أعمال العنف تراجعت منذ التوقيع على وقف إطلاق النار في 2003.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

epa03432639 Filipino peace advocates supporting a framework peace agreement hold a peace march in Manila, Philippines, 14 October 2012. The Philippine government and Muslim separatist rebels are expected to sign a framework agreement on 15 October toward resolving a decades-old insurgency in the southern Philippines, with the agreement calling for a new autonomous entity to be called Bangsamoro, or Muslim nation. EPA/ROLEX DELA PENA

قال الجيش الفلبيني إن قتالا دار اليوم السبت بينه وبين جماعة مسلحة منشقة ممن وصفهم بـ”المتمردين المسلمين” خلّف سبعة قتلى، في ظل محادثات السلام التي تهدف إلى إنهاء العنف المستمر منذ عقود.

Published On 13/7/2013
This handout picture taken on March 12, 2013 and released by Malaysia Ministry of Defence on March 13 shows Malaysian soldiers using a machine gun during a gunfight with alleged terrorists in the area of Sungei Nyamuk where Filipino gunmen were locked down in a stand off in the surrounding villages of Tanduo, in Sabah. Philippine armed intruders shot dead a Malaysian soldier on March 12, the first military fatality since security forces launched an assault one week ago to crush the Islamist gunmen. AFP PHOTO / Malaysia Ministry of Defence

قتل ثمانية أشخاص وصفتهم الحكومة الفلبينية بالمتمردين الشيوعيين اليوم الخميس في اشتباك مع قوات حكومية شرق الفلبين، حسبما ذكرت الشرطة والجيش.

Published On 4/7/2013
epa03432676 Filipino Muslim women, supporting a framework peace agreement, during a peace march in Manila, Philippines 14 October 2012. The Philippine government and Muslim separatist rebels are expected to sign a framework agreement on 15 October toward resolving a decades-old insurgency in the southern Philippines, with the agreement calling for a new autonomous entity to be called Bangsamoro, or Muslim nation. EPA/ROLEX DELA PENA

تظاهر عدد من نشطاء جبهة تحرير مورو الإسلامية في الفلبين اليوم احتجاجا على اعتقال السلطات أربعة من زملائهم في جنوبي البلاد محذرين من تداعيات الاعتقال على المحادثات الرامية لإنهاء العنف الذي شهدته مناطقهم لعقود طويلة.

Published On 12/6/2013
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة