روسيا تنشر وحدة عسكرية دائمة بالمتوسط

أعلنت روسيا الخميس أنها أرسلت وحدة بحرية للتمركز بشكل دائم في البحر الأبيض المتوسط، في خطوة اعتبرها الرئيس فلاديمير بوتين دفاعا عن الأمن القومي الروسي.

وقال رئيس الأركان الروسي إن بلاده أرسلت 16 سفينة حربية وثلاث طائرات عمودية لتتمركز في البحر المتوسط، في أول انتشار دائم لبحريتها في المنطقة منذ عهد الاتحاد السوفياتي.

من جانبه نفى الرئيس بوتين أن تكون الخطوة قرعا لطبول الحرب أو تهديدا لأي دولة، مبديا استعداد بلاده للتعاون مع الأساطيل البحرية في المنطقة.

وأضاف -لدى زيارته مقر قيادة القوات المسلحة الروسية- أن هذه المنطقة (البحر المتوسط) "لها أهمية إستراتيجية، ولدينا مهام ننفذها لتوفير الأمن الوطني للاتحاد الروسي".

وأعرب عن ثقته بأن البحارة الروس سيقيمون علاقات شراكة طيبة مع زملائهم من بلدان حوض البحر المتوسط وغيرهم من بحارة سفن الدول الأخرى المرابطة في المنطقة. 

وقال "لقد عملنا الكثير بمشاركة الشركاء، ومن بينهم شركاء من الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، فيما يخص التصدي لتهديدات المنظمات الإرهابية، ومن بينها مكافحة القرصنة". 

ويأتي إعلان روسيا بعد أيام من إعلانها أنها تعتزم استئناف دوريات تقوم بها غواصات مزودة بأسلحة نووية في البحار الجنوبية، ضمن إطار ما يراه الغرب استعراضا للقوة العسكرية الروسية.

يشار إلى أن لدى روسيا منشأة بحرية للصيانة والإمداد في سوريا التي تحظى بدعم روسي في مواجهة المعارضة المسلحة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

نفى مسؤولون إسرائيليون أن تكون صواريخ أس300 أو أجزاء منها قد وصلت إلى سوريا، بينما هددت إسرائيل بضرب هذه المنظومة الصاروخية المتطورة إذا تم تزويد نظام دمشق بها.

حذرت كل من الولايات المتحدة وألمانيا روسيا من تسليح سوريا واعتبرت أن إرسال منظومة صواريخ متقدمة قد يضر بجهود السلام بمؤتمر جنيف المقبل، في حين نفت إسرائيل وصول تلك المنظومة التي هددت بضربها.

تعتزم روسيا استئناف دوريات الغواصات النووية بالبحار الجنوبية بعد توقف دام عشرين عاما، في خطوة ينظر إليها على أنها إحياء للقوة العسكرية لموسكو التي تعتزم أيضا إجراء حوالي خمسمائة تدريب عسكري على مستويات مختلفة بفصل الصيف.

أكد معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام (سيبري) استمرار الدول النووية الرئيسية في العالم في تطوير أسلحتها النووية والإبقاء على ما يقرب من ألفي رأس حربي على مستوى عال من الجاهزية.

المزيد من عسكري واستراتيجي
الأكثر قراءة