واشنطن: مناورات الخليج لا تستهدف إيران

أكد قائد الأسطول الخامس الأميركي الأدميرال جون ميلر الأحد أن المناورات البحرية الواسعة التي بدأت في الخليج بمشاركة 41 بلدا لا تستهدف إيران، موضحا أن هذه التدريبات ذات طبيعة "دفاعية". وجاء هذا التصريح عقب تنديد إيراني بهذه المناورات.

وقال ميلر أثناء مؤتمر صحفي في العاصمة البحرينية المنامة حيث يتمركز الأسطول الخامس، إن "إيران غير مستهدفة" بهذه المناورات التي تكتسي طابعا "دفاعيا صرفا".

وأشار الضابط الأميركي إلى أن المناورات الجارية خاصة بمكافحة الألغام البحرية، وذلك في إطار بحث التدريبات الدولية الخاصة بمكافحة الألغام رقم 13 التي بدأت يوم 6 مايو/أيار الحالي وتستمر حتى نهاية الشهر.

كما أكد ميلر في كلمته التي ألقاها في مؤتمر مشترك مع قائد القوات البحرية بالمملكة المتحدة في مقر قيادة الأسطول الخامس الكومودور سايمون أنكونا، أن التدريبات تعد واحدة من "أكبر تدريبات الدفاع ولا تركز على أي دولة أو أي كيان".

وكانت طهران قد نددت الأسبوع الماضي بهذه المناورات التي تستمر حتى نهاية الشهر، معتبرة أنها "عمل استفزازي"، ومتوعدة بإغلاق مضيق هرمز إذا تعرضت لهجوم أو تم المساس بمصالحها الحيوية.

غير أن ميلر اعتبر أن المناورات "لا تشكل استفزازا وتجري في المياه الدولية"، موضحا أن رسالتهم تتصل بأمن الممرات البحرية وليست موجهة إلى أي بلد تحديدا".

من جهته لفت أنكونا إلى أن "أكثر من أربعين بلدا و35 سفينة و6500 جندي يشاركون" في هذه المناورات.

يذكر أن طهران باشرت "تدريبات على إزالة الألغام في شرق مضيق هرمز في بحر عمان"، حسب ما نقلته وكالة فارس للأنباء الأسبوع الماضي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

تجري القوات البحرية الإيرانية مناورات اليوم في مضيق هرمز في مياه الخليج العربي، وتأتي المناورات بعد يوم واحد من بدء مناورات عسكرية ضخمة في مياه الخليج العربي يشارك فيها أكثر من أربعين دولة بقيادة الولايات المتحدة.

7/5/2013

بدأت إيران اليوم الثلاثاء في شرق مضيق هرمز مناورات بحرية بدت ردا غير مباشر على المناورات الواسعة التي بدأتها الولايات المتحدة و40 دولة في الخليج وحملت بدورها رسائل في خضم التوترات الإقليمية الراهنة.

7/5/2013

تنفذ الولايات المتحدة ودول حليفة ما وُصفت بأنها أكبر تدريبات عسكرية لتأمين الملاحة في الخليج العربي. ومع أن هذه التدريبات موسمية, فإن مراقبين يعتقدون بأن حجمها تفسره التوترات في المنطقة, وأنها تحمل رسائل تحذير وطمأنة على حد سواء.

6/5/2013

قال قائد القوة البحرية التابعة للجيش الإيراني الأميرال حبيب الله سياري إن المناورات الأميركية المزمع إجراؤها خلال مايو/أيار الجاري بمشاركة ثلاثين دولة في الخليج هدفها إثارة مخاوف الدول العربية من الخطر الإيراني المزعوم.

4/5/2013
المزيد من سياسة خارجية
الأكثر قراءة