نتنياهو يشكل حكومته الجديدة

أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مساء السبت رسميا الرئيس شمعون بيريز بتمكنه من تشكيل حكومة جديدة، حسب بيان للرئاسة الإسرائيلية. وقال البيان إن نتنياهو التقى بيريز في مقره بالقدس لإبلاغه بأنه تمكن من تشكيل حكومة بعد تجاوز الخلافات مع الشركاء المحتملين.
 
يأتي ذلك بعد توقيع اتفاق ائتلاف بين حزب البيت اليهودي المؤيد لبناء المستوطنات بزعامة نفتالي بينيت وحزب هناك مستقبل (بش عتيد) الليبرالي برئاسة يائير لابيد وحزب الحركة الذي تقوده تسيبي ليفني وتحالف الليكود بيتنا بعد مفاوضات شاقة استمرت أربعين يوما. ويقدم نتنياهو الحكومة الإسرائيلية الجديدة للكنيست بعد غد الاثنين لنيل الثقة.
 
وفي وقت سابق، أعلن رئيس البيت اليهودي نفتالي بينيت أنه وقع الاتفاق. وكتب على حسابه بموقعي فيسبوك وتويتر "لقد وقعنا. إن الحكومة الثالثة والثلاثين لإسرائيل على الطريق الصحيح".

وبموجب الاتفاق، أسندت إلى حزب البيت اليهودي ثلاث حقائب وزارية أهمها البناء والإسكان, في حين حصل حزب يش عتيد على خمس حقائب أبرزها المالية (سيتولاها زعيم الحزب يائير لابيد) والتربية والتعليم.

كما يحتفظ تحالف الليكود وإسرائيل بيتنا بـ12 حقيبة أهمها الخارجية والدفاع. وبذلك ستضم الغالبية الحكومية المقبلة 68 نائبا من أصل 120.

وتخلى زعيما حزب البيت اليهودي وحزب هناك مستقبل عن منصب "نائب رئيس الوزراء" بعد نحو ستة أسابيع من المفاوضات.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حزبي “يش عتيد” (هناك مستقبل) برئاسة يائير لابيد و”البيت اليهودي” بزعامة نافتالي بينيت، دون أن يسميهما، بعرقلة مفاوضاته لتشكيل حكومة جديدة عبر مقاطعتهما الأحزاب الدينية المتشددة بسبب الخلاف بين الطرفين على موضوع الخدمة العسكرية الإلزامية.

توصل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى اتفاق على تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة وخاصة مع شريكه العلماني يائير لابيد, وسط تأكيدات بأن التوقيع الرسمي على الاتفاق سيتم الخميس.

تسبب نزاع بين رؤساء الأحزاب الإسرائيلية بشأن لقب رمزي والمناصب والحقائب الوزارية في عرقلة إتمام المحادثات الخاصة بتشكيل حكومة ائتلافية في البلاد في اللحظات الأخيرة الخميس.

أفاد مراسل الجزيرة بأن حزبي الليكود و “البيت اليهودي” الإسرائيليين توصلا لاتفاق بشأن الائتلاف الحكومي على أن يتم توقيع الاتفاق في وقت لاحق اليوم، في حين وصف نواب عرب بالكنيست الحكومة الجديدة بأنها استيطانية لا يعول عليها.

المزيد من انتخابات واستفتاءات
الأكثر قراءة