نجاد مستعد ليكون أول إيراني يرسل للفضاء

A handout picture released by the Iranian presidency website shows President Mahmoud Ahmadinejad visiting an exhibition of space technology during a ceremony to mark Iran’s National Day of Space Technology in Tehran on February 4, 2013.  Ahmadinejad unveiled two small satellites, "Nahid" and "Zohreh" (Venus in Farsi and Arabic) and said that he is ready "to be the first man in space" sent by the Iranian scientists under the ambitious national programme which claims aiming to put a human being into orbit before 2020.   Iran has already put three other small satellites on this orbit since 2009. AFP PHOTO/HO / IRANIAN PRESIDENCY WEBSITE/ARMAN TEIMUR   +++    RESTRICTED TO EDITORIAL USE – MANDATORY CREDIT "AFP PHOTO / HO / IRANIAN PRESIDENCY WEBSITE – NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS – DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS   +++

أعرب الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الاثنين عن استعداده ليكون "أول رجل يرسل إلى الفضاء" في إطار البرنامج الفضائي الوطني الطموح الذي يعتزم تنظيم رحلة فضائية على متنها بشر بحلول 2020.

ونقلت وكالة مهر الإيرانية للأنباء عن نجاد قوله في كلمة ألقاها في مراسم الاحتفال باليوم الوطني للتقنية الفضائية "إن شباننا مصممون على إرسال رائد فضاء في غضون السنوات الخمس المقبلة وأنا على ثقة بأن هذا الحدث سيقع، وبالرغم من المجازفة الكبيرة فأنا على استعداد لأفدي نفسي وأكون أول رائد يتم إرساله إلى الفضاء".

وأوضح أن التقنية الفضائية هي القاطرة التي تقود إلى جميع العلوم والتقنيات في البلاد، معرباً عن تقديره لجهود جميع علماء الفضاء الإيرانيين في هذا المجال.

ولفت نجاد إلى أن إيران حققت تطوراً علمياً في المجالات الطبية والتكنولوجيا الحيوية وتكنولوجيا النانو والعلوم النووية والهندسية والعلوم الأساسية والعلوم الحيوية.

وأضاف: الإطلاق أدى إلى مخاوف غربية بشأن برنامج إيران النووي لأن تكنولوجيا الصواريخ نفسها يمكن أن تستخدم في إطلاق رأس نووي بصاروخ بالستي. وحضر نجاد الاثنين عرض قمرين اصطناعيين صغيرين هما "ناهض" و"الزهرة".

ويفترض أن يوضع ناهض، وهو قمر اصطناعي يحمل كاميرا تعمل بالطاقة الشمسية، على المدار على علو ما بين 250 و370 كلم، وهو ما أنجزته طهران ثلاث مرات منذ 2009.

والزهرة قمر اصطناعي للاتصالات يفترض أن يوضع على المدار على علو 36 ألف كلم، وهو ما لم تنجزه إيران بعد. ولم يحدد بعد موعد لإطلاق أي صاروخ حتى الآن.

وكانت إيران أعلنت الأسبوع الماضي أنها أرسلت قردا إلى الفضاء وأعادته حيا، وأثنى مسؤولون على الخطوة ووصفوها بأنها كبيرة باتجاه تحقيق هدف إيران إرسال رائد إلى الفضاء.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلنت إيران الاثنين عن نجاح تجربة إرسال قرد على متن مسبار إلى الفضاء معتبرة أن هذه خطوة كبرى في سعيها إلى إرسال بشر إلى الفضاء مع حلول عام 2020.

ذكرت صحيفة بريطانية أن القرد الذي عُرِض في وسائل الإعلام الإيرانية مرتديا سُترة من الحرير بدا في هيئة مختلفة تماما عن المخلوق الذي ظهرت صورته مربوطا في كبسولة صاروخ قبل انطلاقه إلى الفضاء.

أعلنت إيران اليوم الأحد أن جولة جديدة من المفاوضات حول برنامجها النووي ستعقد في الـ25 من هذا الشهر في كزاخستان. وأبدى وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي استعداد بلاده للتفاوض مباشرة مع الأميركيين بشرط أن يكونوا راغبين في حل.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة