استطلاع: تاتشر أفضل رؤساء وزراء بريطانيا

احتلت رئيسة وزراء بريطانيا السابقة مارغريت تاتشر المرتبة الأولى على لائحة رؤساء الوزراء البريطانيين الثمانية الذين حكموا المملكة المتحدة في العقود الخمسة الماضية، في حين حل رئيس الوزراء الحالي ديفد كاميرون في المرتبة الخامسة، وفقا لاستطلاع جديد للرأي نشر الأحد.

وجاء في الاستطلاع -الذي أجرته مؤسسة كومريس لصحيفة إندبندنت أون صنداي- أن تاتشر احتلت المرتبة الأولى كأفضل من تولوا رئاسة وزراء بريطانيا منذ عام 1964، بعد حصولها على 23 نقطة.

وفي المرتبة الثانية، جاء هارولد ويلسون الذي تولى منصب رئاسة وزراء بريطانيا مرتين، بحصوله على 10 نقاط، وتلاه توني بلير في المرتبة الثالثة بإحرازه أربع نقاط، في حين احتل خلفه غوردون براون المرتبة الثامنة والأخيرة، متخلفاً عن كاميرون بفارق 17 نقطة.

وأشار الاستطلاع إلى أن تاتشر احتلت صدارة القائمة بجدارة، حيث تفصلها 13 نقطة عن ويلسون الذي جاء ثانيا، أما كاميرون الذي جاء في المرتبة الخامسة فكان رصيده من النقاط صفرا.

وفي المرتبة السادسة، جاء جيمس كالاهان الذي كان رصيده صفرا أيضاً، وتلاه جون ميجور في المرتبة السابعة برصيد 4 تحت الصفر، وأخيرا براون الذي منحه الاستطلاع 17 نقطة تحت الصفر.

وأظهر الاستطلاع أيضاً أن حزب المحافظين -الذي يتزعمه كاميرون- قلص تقدم حزب العمال المعارض إلى خمس نقاط فقط، بحصوله على 31% من أصوات الناخبين البريطانيين، مقابل 36% للعمال.

وحصل حزب الاستقلال المعارض -المناهض للاتحاد الأوروبي- على 14% من أصوات الناخبين البريطانيين، أما حزب الديمقراطيين الأحرار -وهو الشريك الأصغر في الحكومة الائتلافية- فلم يحصل على أكثر من 8% فقط.

وذكر الاستطلاع أن 25% من ناخبي حزب المحافظين الحاكم بزعامة كاميرون تخلوا عن الحزب منذ الانتخابات العامة سنة 2010، حيث نقل 17% منهم ولاءهم لحزب الاستقلال.

ويذكر أن استطلاعا أجرته صحيفة الغارديان البريطانية عام 2010 أظهر أن تاتشر حصلت على المركز الأول في قائمة أكثر النساء نفوذا، متفوقة على نجمات هوليود ومشاهير الغناء والموسيقى.

واشتهرت تاتشر بلقب المرأة الحديدية، وهي المرأة الوحيدة التي تزعمت حزب المحافظين وتقلدت منصب رئاسة الوزراء في تاريخ بريطانيا، كما أنها أول سياسية بريطانية تفوز في ثلاثة انتخابات متتالية، وأول رئيسة وزراء في أوروبا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قالت صحيفة الغارديان البريطانية إن رئيسة الوزراء البريطانية السابقة مارغريت تاتشر حصلت على المركز الأول في استفتاء حول أكثر النساء نفوذا متفوقة على نجمات هوليود ومشاهير الغناء والموسيقى.

قالت صحيفة تايمز إن وزير الخارجية الليبي المنشق موسى كوسا كان مفاوضا في عقود السلاح الليبية مع حكومة رئيسة الوزراء البريطانية السابقة مارغريت تاتشر، وهو ما يفسر حرص لندن على عقود السلاح مع طرابلس.

يعول قادة حزب المحافظين على زعيمهم مايكل هوارد في تخطي عثرة الحزب الذي ابتعد عن السلطة منذ العام 1997. دخل هوارد حكومة مارغريت تاتشر عام 1985 ليجد تدريبا عمليا في مدرستها المحافظة ونظرا لتوجهاته المتشددة وصف بأنه أكثر رجل مكروه في بريطانيا عند مغادرته منصب وزير الداخلية من ثمان سنوات.

انتشر خطأ في رسالة نصية أرسل بها وزير المواصلات الكندي جون بيرد عبر هاتفه النقال إلى صديق له ينعى فيها موت قطته "موغي"، مما أدى إلى قيام الحكومة الكندية بالاستعداد للتعزية بوفاة رئيسة الوزراء البريطانية السابقة "ماغي" أو مارغريت ثاتشر.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة