مسؤول أميركي ينتقد تصنيف الإخوان منظمة إرهابية

قال مسؤول أميركي إن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما تعتقد أن الحكومة المصرية ذهبت إلى مدى بعيد جدا في حملتها الحالية على جماعة الإخوان المسلمين ومؤيديهم، مؤكدا أن بلاده لا تدرس أو حتى تناقش احتمال أن تحذو الحكومة الأميركية حذو نظيرتها المصرية في هذا الشأن.

لكن المسؤول الأميركي -حسب رويترز- قال إنه رغم تحفظات إدارة أوباما على إجراءات الحكومة المصرية، لا تخطط لاتخاذ أي إجراء ضد مصر أو السلطات المصرية ردا على تلك الحملة.

وكان المسؤول يتحدث بعد أن صعدت مصر الضغوط على جماعة الإخوان المسلمين باعتقال عشرات من أنصارها أمس الخميس بتهمة الانتماء إلى منظمة إرهابية.

وأعلنت الحكومة المصرية الأربعاء الإخوان المسلمين جماعة "إرهابية" ردا على هجوم استهدف مديرية أمن الدقهلية في مدينة المنصورة شمالي القاهرة في وقت مبكر يوم الثلاثاء أودى بحياة 16 شخصا، واتهمت الحكومة الجماعة بتنفيذه.

وأدانت جماعة الإخوان المسلمين الهجوم الذي أعلنت جماعة إسلامية متشددة معروفة باسم أنصار بيت المقدس المسؤولية عنه.

في سياق متصل، قالت وزارة الخارجية المصرية إنها أخطرت الدول العربية من خلال جامعة الدول العربية بقرار مجلس الوزراء الصادر بإعلان جماعة الإخوان المسلمين جماعة إرهابية وتنظيمها تنظيما إرهابيا.

وذكرت وزارة الخارجية في بيان أن هذا التحرك يأتي "تنفيذا لما نص عليه البند الثالث من قرار مجلس الوزراء بإخطار الدول العربية المنضمة للاتفاقية المشار إليها بمضمون القرار، وذلك استنادا إلى الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب للعام 1998 والاتفاقية العربية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب للعام 2013.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

ردت حركة المقاومة الفلسطينية (حماس) على مطالبة حركة التحرير الوطني الفلسطيني(فتح) لها بفك ارتباطها بجماعة الإخوان المسلمين، بتأكيدها أنها "تعتز بانتمائها لمدرسة الإخوان"، وحذرت من الزج باسم الحركة في الأزمة المصرية الراهنة.

قتل طالب بجامعة الأزهر في القاهرة أثناء تفريق قوات الأمن طلابا محتجين داخل وخارج المدينة الجامعية بمدينة نصر شرقي القاهرة، وذلك بعد يوم من إعلان الحكومة جماعة الإخوان المسلمين منظمة إرهابية، حيث اعتقل الأمن عددا من المنتمين لها ورافضي الانقلاب.

أثار قرار الحكومة المصرية اعتبار جماعة الإخوان المسلمين جماعة إرهابية جدلا واسع النطاق في الشارع السياسي المصري، فبينما رأى سياسيون ونشطاء ثوريون أن القرار يغلق الباب الأخير أمام وقف الفوضى في مصر، رأى مؤيدوه أنه تأخر كثيرا.

اعتقلت الشرطة المصرية 23 من أنصار جماعة الإخوان المسلمين بتهمة "الانضمام إلى تنظيم إرهابي" وذلك بعد يوم واحد من إعلان الحكومة الإخوان "جماعة إرهابية"، وهو قرار أثار مظاهرات غاضية وردود فعل منددة به.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة