ارتفاع ضحايا الإعصار وتيب في فيتنام

لقي تسعة أشخاص حتفهم وفقد ثلاثة آخرون في وقت لا يزال وسط فيتنام يتعرض لهطول أمطار غزيرة في أعقاب العاصفة الاستوائية وتيب، حسبما أعلنت السلطات اليوم الخميس.

وقالت اللجنة المركزية للسيطرة على العواصف والفيضانات إن أحدث الجثث التي تم انتشالها هي لمسؤول حكومي محلي, جرفت المياه سيارته أثناء توصيله أغذية لضحايا الفيضانات.

وواصلت الأمطار الغزيرة هطولها حتى مساء الأربعاء حيث بلغ منسوب المياه ما بين 285 و528 ملليمتر في أجزاء متفرقة من المنطقة.

وأضافت اللجنة أن الخسائر تقدر بـ232 مليون دولار. وتضرب فيتنام كل سنة ثمانية إلى عشرة أعاصير.

وجُرف ما يقرب من 28 ألف منزل وغمرت مياه الفيضانات 196 ألفا آخرين، في حين انقلب أو غرق 120 قارب صيد.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

ذكرت وسائل الإعلام الرسمية الثلاثاء أن أكثر من ثلاثين شخصا على الأقل لقوا مصرعهم بفيتنام وكمبوديا وأن 26 آخرين أصيبوا عند مرور الإعصار وتيب الذي تسبب في أضرار مادية كبيرة وفقدان نحو سبعين بحارا بعد غرق سفن صيد في بحر الصين.

أجلت القوات الفيتنامية اليوم آلاف الأشخاص عن منازلهم في شمال البلاد بسبب مخاوف من حدوث فيضانات مفاجئة وانهيارات أرضية ناجمة عن إعصار كونسون الذي ارتفع عدد ضحاياه إلى أكثر من 70 قتيلا.

أعلنت السلطات الفيتنامية اليوم الاثنين أن 27 شخصا على الأقل لقوا حتفهم وفقد اثنان آخران إثر هبوب العاصفة كاي تاك الاستوائية على شمالي فيتنام.

قالت وسائل إعلام حكومية في فيتنام اليوم السبت إن انهيارات أرضية وفيضانات قتلت 29 شخصا على الأقل في الأيام الأخيرة مع هطول أمطار غزيرة على المناطق الشمالية والوسطى من البلاد.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة