مطالبة أوباما بكشف برنامج استجواب غوانتانامو

Caption:U.S. Army Military Police escort a detainee to his cell during in-processing to the temporary detention facility at Camp X-Ray in Naval Base Guantanamo Bay in this file photograph taken January 11, 2002 and released January 18, 2002. January 11, 2012 marks the 10th anniversary of the opening of the U.S. military detention camp at the Guantanamo Bay U.S. naval base in eastern Cuba.
undefined

دعت هيئة للدفاع عن خمسة من المتهمين بهجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى الكشف عن برنامج الاعتقال والاستجواب في السجون السرية لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي أيه) الذي خضع له الرجال الخمسة في سجن غوانتانامو في عهد الرئيس السابق  جورج بوش واعتبرته منظمات حقوقية تعذيبا.

وقال 14 محاميا مدنيا وعسكريا، في مذكرة للرئيس أوباما رفع عنها السرية، أمس الجمعة، إنهم طلبوا منه رفع السرية عن كل جوانب ما يعرف ببرنامج "اعتقال واحتجاز واستجواب (آر دي أيه)" المتعلق بموكليهم الذين تطلب الولايات المتحدة إنزال عقوبة بهم.

ويحتجز الرجال الخمسة مع عدد آخر من المعتقلين في سجن غوانتانامو الواقع في كوبا وسط إجراءات أمنية مشددة منذ 2006.

وكتب ولتر رويز محامي السعودي مصطفى الحوساوي، في بيان أرفق بالرسالة "اليوم، يطلب الضباط وزملاؤنا المدنيون معا من رئيسنا أن يؤكد التزاماتنا بموجب اتفاقية مكافحة التعذيب ورفع قيود السرية المفروضة التي تمنع عملنا القضائي".

محامون: الولايات المتحدة وقعت عام 1988 معاهدة مكافحة التعذيب وصادق عليها مجلس الشيوخ عام 1994، لذلك تشكل جزءا من القانون الأميركي

وقال رويز إن جرائم الحرب يجب ألا تخفى، مضيفا بأن الولايات المتحدة تمنع بمرسوم صدر منذ عقود اللجوء لفرض السرية لإخفاء الانتهاكات القانونية، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة وقعت عام 1988 معاهدة مكافحة التعذيب وصادق عليها مجلس الشيوخ عام 1994، لذلك "تشكل جزءا من القانون الأميركي".

وذكر محامو المتهمين الخمسة، في رسالتهم لأوباما، بإعلانه في يونيو/ حزيران 2011 الذي أكد فيه مجددا التزام الولايات المتحدة بهذه المعاهدة.

ورأوا أن "فرض السرية على برنامج (آر دي أيه) يحجب الأدلة ويحجب الحقيقة وسيمنع في نهاية المطاف كل قضاء حقيقي" من وقف انتهاك القوانين والتشريعات في الولايات المتحدة.

وتابعوا أن رفع السرية عن برنامج استجواب المعتقلين هذا "سيسمح للدفاع بعرض حججه أمام جمهور وطني ودولي" حتى لا يكون "الوعد بإحقاق العدل بشفافية وعدالة في غوانتانامو مجرد أمنية".

من جهة أخرى، طلبت هيئة الدفاع السماح لها بالتقاط صور للمتهمين للاحتفاظ "بالآثار المادية لتجربتهم" في سجون (سي آي أيه). ويريد الرائد ديريك بوتيت محامي المعتقل خالد شيخ محمد أن يعرض "الندوب على معصميه وكاحليه".

وكان المحامون تحدثوا في اليوم الأول من الجلسة الثلاثاء عن سوء معاملة تعرض لها موكلوهم ليطلبوا من القاضي العسكري التخلي عن العقوبة القصوى بموجب معاهدة مكافحة التعذيب.

ويمكن أن يحكم على الرجال الخمسة بالإعدام لقتلهم 2976 شخصا في 11 سبتمبر/ أيلول 2011.

واقترح المدعي العسكري لغوانتانامو الجنرال مارك مارتنز بدء محاكمة المتهمين الخمسة في يناير/ كانون الثاني 2015.

وقاضي محكمة الاستئناف العسكرية جيمس بول هو الذي يجب أن يتخذ القرار النهائي بشأن موعد بدء المحاكمة التي ستعقد في قاعة غوانتانامو العسكرية في كوبا.

وطالب مارتنز بأن تقدم الطلبات الأخيرة قبل 6 ديسمبر/ كانون الأول 2013 حتى يمكن النظر فيها قبل سبتمبر/ أيلول 2014، موعد بدء محاكمة السعودي عبد الرحيم الناشري الذي يواجه أيضا عقوبة الإعدام للهجوم على المدمرة الأميركية كول.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

WASHINGTON, DC - JULY 24: Supporters of closing the Guantanamo Bay Naval Base detention facility wearing orange prison style jumpsuits hold pictures of prisoners being held at the facility while sitting in the audience during a hearing of the Senate Judiciary Committee July 24, 2013 in Washington, DC. The committee heard testimony from a panel of witnesses on "Closing Guantanamo: The National Security, Fiscal, and Human Rights Implications." Win McNamee/Getty Images/AFP== FOR NEWSPAPERS, INTERNET, TELCOS & TELEVISION USE ONLY ==

أعلنت الولايات المتحدة الجمعة أنها ستعيد جزائريين اثنين محتجزين في سجن غوانتانامو إلى بلادهما, بينما لا يزال الجدل قائما بشأن غلق السجن الذي فتح بعد هجمات سبتمبر/أيلول 2001.

Published On 27/7/2013
تقرير: اتهام ام 16 بإعاقة عودة السعودي شاكر عامر لعائلته - مقيد وخلفه بناية جهاز المخابرات ام أي 6

اتهمت منظمات حقوقية جهاز الأمن الخارجي البريطاني (إم آي 6) بإعاقة الإفراج عن المواطن السعودي شاكر عامر من معتقل غوانتانامو، ومنع عودته لعائلته ببريطانيا التي يملك فيها حق إقامة قانونيا.

Published On 6/8/2013
A US naval medic explains the feeding chair at the US Naval Base in Guantanamo Bay, Cuba on August 7, 2013. The end of Ramadan is traditionally regarded as an unofficial truce at Guantanamo, where some inmates have been held for around a decade without trial. However officials expect the end of Ramadan and the festival of Eid al-Fitr will be the cue for trouble at Guantanamo, which has witnessed an unprecedented six-month hunger strike this year. Some inmates at Guantanamo have taken advantage of a tailored menu to observe the Eid holiday.This weekend inmates were offered halal chicken, halal beef, lamb, dates, honey, says kitchen manager Sam Scott. Some 38 other hunger-striking inmates, however, will continue to be force-fed by tubes, a practice which has been widely condemned by rights groups. The number of prisoners on hunger-strike has fallen, possibly as a result of Ramadan, when authorities traditionally offer to wipe clean the slates of inmates facing disciplinary proceedings

ما زال 38 معتقلا بغوانتانامو مضربين عن الطعام ويغذّون بالقوة، في إجراء تصفه السلطات بأنه “غير مريح” لكنه “ضروري”، ويصفه سجين بأنه “عقاب” لا يتمناه لأحد. ومنذ ستة أشهر يحتج المعتقلون على سجنهم أكثر من عشر سنوات دون توجيه اتهام إليهم.

Published On 12/8/2013
epa03682731 (FILE) A file photograph showing men dressed in orange coveralls, alleged al-Qaida and Taliban combatants captured in Afghanistan washing before midday prayers at controversial Camp X-Ray, where they are being held in cages at the US Naval Base at Guantanamo Bay, Cuba, 27 January 2002. Reports state on 30 April 2013 that US President Barack Obama said he would again move to close the military prison at Guantanamo Bay, Cuba and noted that the United States needs to reevaluate how it handles suspected terrorists. Obama had campaigned in 2008 on closing the prison camp, but had stepped back from doing so amid strong opposition from Congress. EPA/J. SCOTT APPLEWHITE / POOL

عينت وزارة الدفاع الأميركية الثلاثاء مبعوثا مكلفا بإغلاق معتقل غوانتانامو العسكري المثير للجدل، وهو هدف تحدث عنه الرئيس باراك أوباما مرارا، لكنه بقي حبرا على ورق بسبب معارضة عدد من نواب الكونغرس.

Published On 9/10/2013
المزيد من سجناء ومفقودون
الأكثر قراءة