مناورات إيرانية جديدة الشهر المقبل

قال قائد قوات الدفاع الجوي الإيرانية فرزاد إسماعيلي إن بلاده ستجري مناورات عسكرية ضخمة تشمل جميع أنظمتها للدفاع الجوي الشهر المقبل.

ونقل تلفزيون "برس تي في" الناطق بالإنجليزية عن إسماعيلي قوله اليوم السبت إن مناورات الدفاع الجوي ستضم طائرات مقاتلة ومحاكاة لمواقف طارئة.

وأضاف أن الجيش والحرس الثوري سيشاركان في المناورات التي تأتي بعد سلسلة من المناورات العسكرية الضخمة مثل مناورات "الرسول الأعظم 7" الصاروخية في يوليو/ تموز.

وأثارت تحذيرات زعماء إسرائيليين من نفاد الوقت حيال وقف برنامج إيران النووي المثير للجدل مخاوف من أن يصدروا أوامر بمهاجمة مواقع نووية إيرانية رغم أن تل أبيب تتعرض لضغوط دولية متزايدة كي لا تتحرك بشكل منفرد.

وترتاب إسرائيل وقوى غربية كبري في أن إيران تحاول بلوغ مرحلة إمكان إنتاج قنابل نووية، لكن الأخيرة تقول إن البرنامج أغراضه سلمية بحتة.

ونقل عن إسماعيلي قوله "اليوم أنظمتنا متأهبة جديا لتهديدات جوية حديثة حيث إن أداء الأنظمة تحسن مقارنة بالوضع السابق".

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

نقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية اليوم عن نائب قائد الحرس الثوري قوله إن المناورات البحرية في مضيق هرمز ستجري بموعدها المزمع خلال الشهر الفارسي الحالي الذي يبدأ اليوم 21 يناير/ كانون الثاني وينتهي في 19 فبراير/ شباط المقبل.

بدأت القوات الإيرانية اليوم مناورات حربية في منطقة جاهروم في جنوب البلاد. وتأتي هذه المناورات عقب أخرى أجرتها طهران خلال الشهرين الماضيين وسط توترات بينها وبين القوى الغربية على خلفية النزاع حول البرنامج النووي الإيراني.

بدأت القوات البرية التابعة للحرس الثوري الإيراني مناورات عسكرية حملت اسم “الفجر” في البادية والمناطق المحيطة بإقليم يزد وسط إيران.

قالت إيران إنها على استعداد لمواجهة آثار العقوبات الجديدة التي فرضها الاتحاد الأوروبي على صادراتها النفطية ودخلت حيز التطبيق الأحد، وفي الأثناء أعلن الحرس الثوري الإيراني أنه سيجري مناورات صاروخية تبدأ الاثنين وتستمر لثلاثة أيام، للتدريب على استهداف قواعد جوية بالمنطقة.

المزيد من تدريبات ومناورات عسكرية
الأكثر قراءة