اعتقال صحفي بريطاني ضالع بفضيحة التنصت

فضيحة التنصت أضرت بسمعة مردوخ وإمبراطوريته الإعلامية (الفرنسية-أرشيف)


اعتقلت الشرطة البريطانية صباح اليوم صحفيا يعمل بصحيفة صن وشرطيا، في إطار التحقيق في فضيحة التنصت المتهمة فيها الإمبراطورية الإعلامية لروبرت مردوخ.

والصحفي الذي لم يكشف عن اسمه والشرطي متهمان بالفساد المالي في علاقة بملف التنصت على الهواتف من قبل صحفيين يعملون بصحف تابعة لمؤسسة نيوز إنترناشونال, الجناح البريطاني لإمبراطورية مردوخ الإعلامية (نيوز كورب).

ويعتقد أن الصحفي الذي اعتقل في حملة أمنية بشمال لندن دفع مالا للشرطي الموقوف مقابل معلومات. وأكدت نيوز إنترناشونال أن الصحفي المعتقل عمل بالفعل في صحيفة صن.

وجرى اعتقال الصحفي والشرطي في إطار ما يعرف بعملية "إلفدين" بناء على معلومات قدمتها لجنة المعايير الداخلية في نيوز كورب, والتي أنشئت عقب فضيحة التنصت على الهواتف في بريطانيا.

وباعتقال الصحفي والشرطي ارتفع إلى 43 عدد المعتقلين في إطار التحقيق في مدفوعات غير قانونية من صحفيين للشرطة ولموظفين مقابل معلومات, كما اعتقل نحو ثلاثين آخرين في قضيتين لهما صلة بالتحقيق الرئيسي.

وكانت الفضيحة التي تشمل اختراق بيانات هواتف خاصة قد أدت إلى غلق صحيفتي نيوز أوف ذي وورلد وصن ويكلي.

المصدر : وكالات