إيران تطالب تركيا وقطر بالتدخل في قضية المختطفين

Davutoglou - ali akber
undefined
طلبت إيران مساعدة تركيا وقطر في مساعيها للإفراج عن 48 إيرانيا اختطفوا في سوريا أمس أثناء توجههم في حافلة من ضريح السيدة زينب إلى مطار دمشق الدولي.

وقالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية إن طهران طلبت رسميا من تركيا وقطر المساعدة في تأمين الافراج عن 48 إيرانيا خطفوا في العاصمة السورية دمشق.

وذكرت الوكالة أن وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو ونظيره القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني وافقا على المساعدة في السعي من أجل الافراج عن الايرانيين خلال مكالمتين هاتفيتين
منفصلتين مع وزير الخارجية الايراني علي أكبر صالحي.

وفي وقت سابق، قال التلفزيون الحكومي بإيران إن وزير الخارجية علي أكبر صالحي أجرى اتصالا هاتفيا ليل أمس مع نظيره التركي أحمد داود أوغلو، وطلب مساعدته في الإفراج عن المختطفين.

وأوضح التلفزيون أن صالحي طلب خلال اتصال هاتفي مع أوغلو تدخلا تركيا فوريا لتحرير الزوار "الذين أخذوا كرهائن في سوريا". وأضاف أن أوغلو رد "بالتعهد بدراسة القضية وبذل الجهود كما في المرات السابقة".

ويأتي مئات آلاف الإيرانيين إلى سوريا سنويا لزيارة ضريح السيدة زينب ابنة الإمام علي بن أبي طالب (16 كيلومترا جنوبي دمشق) والذي يشكل قبلة للزوار الشيعة في دمشق.

ويصل عدد الزوار الإيرانيين الذين يزورون الضريح سنويا إلى سبعمائة ألف, إلا أن هذا العدد قد انخفض مع أحداث الثورة المستمرة في سوريا منذ 17 شهرا إلى 19 ألفا وفق وكالة الأنباء الإيرانية إٍيرنا.

وكانت السفارة الإيرانية في دمشق ووكالة سانا السورية الرسمية قد أعلنتا أمس أن 48 من الزوار الإيرانيين قد اختطفوا من قبل "جماعات إرهابية مسلحة" عندما كانوا في حافلة تقلهم إلى مطار دمشق.

يُشار إلى أن سوريا تصف معارضي نظام الرئيس بشار الأسد بأنهم جماعات إرهابية بينما تتهم إيران تركيا بإمداد هؤلاء بالسلاح.

ورغم توتر العلاقة بين طهران وأنقرة على خلفية الحدث السوري فإن البلدين اللذين يعتبران الأوسع نفوذا بالشرق الأوسط حافظا على اتصالاتهما المشتركة.

وكان خمسة مهندسين إيرانيين وزوار قد اختطفوا في كانون الأول / ديسمبر الماضي في سوريا واختطف 11 زائرا في يناير/ كانون الثاني الماضي إلا أنه تم الإفراج عنهم بعد أشهر.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

من جهة ثانية أعلنت كتيبة تطلق على نفسها اسم كتيبة الفاروق في الجيش السوري الحر أنها تحتجز سبعة ايرانيين بينهم خمسة قالت إنهم ينتمون الى الحرس الثوري الإيراني أحدهم برتبة ضابط. وقد ألقي القبض عليهم وهم يحملون السلاح وكانوا يعملون قناصة تحت إمرة فرع الأمن الجوي في حمص. وقالت الكتيبة إنها تحتجز ايضا ايرانييْن مدنييْن يعملان في محطة جندر الكهربائية وسيُطلق سراحهما. وفي وقت لاحق قالت وزارة الخارجية الايرانية إن أحد عشر ايرانيا إختطفوا على يد مجهولين داخل سوريا وهم في طريقهم لزيارة العتبات المقدسة. وطالبت الحكومة السورية بالعمل على إطلاق سراحهم بسرعة.

قال التلفزيون الإيراني الحكومي اليوم الأربعاء إن 11 مواطنا إيرانيا خطفوا أثناء قيامهم بزيارة دينية في سوريا، بعد أيام فقط من خطف “كتيبة من الجيش السوري الحري” لمجموعة أخرى من الإيرانيين هناك.

Published On 1/2/2012
سفينتين إيرانيتين في ميناء طرطوس السوري

أعلنت تقارير صحفية صادرة في ألمانيا اليوم السبت عن إحباط محاولة لتهريب أسلحة إيرانية إلى سوريا على متن سفينة شحن ألمانية كانت في طريقها إلى ميناء طرطوس السوري في البحر المتوسط.

Published On 14/4/2012
A mobile missile launcher is positioned at a military base on the Turkish-Syrian border in Reyhanli, in Turkey's southern Hatay province June 29, 2012. Turkey deployed air defence weaponry along its border with Syria on Thursday, following Syria's downing of a Turkish warplane over the Mediterranean last Friday. REUTERS/Osman Orsal (TURKEY - Tags: POLITICS MILITARY)

قال شهود وتقارير صحفية تركية إن قوافل عسكرية تركية تتجه نحو الحدود مع سوريا، بينما تحدثت صحيفة سورية عن تحذير إيراني شديد اللهجة من مغبة عمل عسكري تركي داخل الأراضي السورية.

Published On 30/7/2012
الواقع اللبناني تأثر بصورة مباشرة باحداث الثورة السورية بين مؤيد ومعارض

كشفت مصادر على علاقة بوسطاء مرتبطين بالجهة الخاطفة لأحد عشر لبنانيا في سوريا أن مفاوضات تجرى لإطلاق سراح ستة منهم، لكن القصف العنيف من جانب القوات النظامية السورية لريف حلب يحول دون ذلك.

Published On 26/6/2012
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة