هجومان بيوم دام شمالي القوقاز

تجدد العنف بجمهورية داغستان القوقازية اليوم الثلاثاء، حيث لقي الشيخ المسلم سعيد أفندي مصرعه مع خمسة من أتباعه في هجوم قامت به امرأة بتفجير نفسها، وذلك غداة مقتل ثمانية من حرس الحدود الروسي برصاص أحد زملائهم بموقع حدودي بداغستان قبل أن تتمكن قوات الأمن من قتله.

وذكرت وكالة الأنباء الروسية (نوفوستي) أن الشيخ أفندي وخمسة أشخاص آخرين قتلوا في هجوم نفذته مهاجمة قامت بتفجير نفسها بمنطقة شيركي في داغستان شمال القوقاز.

وفي الأثناء، أطلق عنصر من حرس الحدود بمنطقة بيليدزهي الداغستانية النار على زملائه، فقتل سبعة منهم وفقا لتصريحات مكتب التحقيقات الإقليمي، وذلك قبل أن تتمكن قوات الأمن من قتله.

وتأتي هذه التطورات بعد أقل من عشرة أيام على هجوم ذهب ضحيته سبعة ضباط شرطة حضروا للتعزية بزميل لهم قتل في وقت سابق، وذلك عندما فجر مهاجم نفسه بجمهورية الأنغوش بشمالي القوقاز المجاورة لداغستان.

وفي اليوم نفسه، وهو الـ19 من الشهر الجاري، أطلق ملثمان النار داخل مسجد بمدينة خسافيورت بداغستان، مما أسفر عن سقوط قتيل وسبعة جرحى، وقد ذكرت لجنة التحقيق آنذاك أن مطلقي النار لاذا بالفرار وتركا "قرب المسجد كيسا يحوي قارورة غاز مليئة بالمتفجرات".

يُشار إلى أن روسيا تعمل على احتواء تمرد تقوده جماعات إسلامية بجمهوريات شمالي القوقاز ذات الغالبية المسلمة، وذلك بعد مرور أكثر من عقد على استعادة موسكو سيطرتها على جمهورية الشيشان بالقوة العسكرية، وتشتبه السلطات بأن 12 جماعة مسلحة مؤلفة من ثلاثمائة شخص تنشط بداغستان وحدها.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قتل سبعة من ضباط الشرطة في جمهورية الأنغوش بهجوم انتحاري استهدف مجلس عزاء لزميل لهم قتل في اليوم السابق. جاء ذلك بعد ساعات من مقتل شخص في هجوم نفذه ملثمان على مسجد للشيعة بداغستان المجاورة.

19/8/2012

أعلنت هيئة مكافحة “الإرهاب” الروسية، اليوم الاثنين، عن مقتل أحد زعماء المجموعات التي أسمتها بالإرهابية، ومسلح آخر وامرأة، خلال عملية خاصة في مدينة محج قلعة، عاصمة داغستان في شمال القوقاز الروسي، فيما قتل ستة مسلحين في جمهورية قبردينو-بلقاريا.

12/3/2012

قال مسؤولون إن قوات روسية خاصة قتلت ثمانية “متشددين” بينهم قائدان لجماعتين مسلحتين في منطقة شمال القوقاز في عمليتين منفصلتين مساء أمس الجمعة، كما قُتل أحد أفراد قوات الأمن وأصيب ثلاثة بجروح خلال الاشتباكات.

14/7/2012

أعلنت وزارة الداخلية الروسية أن أربعة أشخاص بينهم ثلاثة عناصر من قوات الأمن قتلوا الاثنين، وأصيب ثلاثة آخرون بجروح خطرة في تفجير “انتحاري” بجمهورية الشيشان الروسية في منطقة القوقاز.

7/8/2012
المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة