أسقف يعتذر بعد سجنه بسبب الخمر

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قدم كبير أساقفة سان فرانسيسكو أمس الاثنين اعتذارا علنيا بعدما ألقي القبض عليه وأودع السجن في عطلة نهاية الأسبوع للاشتباه في قيادته السيارة وهو ثمل.

وعين سالفاتوري كورديليون (56 عاما) من طرف البابا بنديكت السادس عشر في يوليو/ تموز الماضي ليرأس أبرشية سان فرانسيسكو ومقاطعتين أخريين في منطقة خليج سان فرانسيسكو.  

واعترف كورديليون -وهو أسقف كاثوليكي من سان دييغو- في بيان نشرته أبرشيته أن مستوى الخمر في الدم كان أكثر من الحد القانوني، واعتذر قائلا إنه يشعر" بالعار بسبب الخزي الذي جلبه للكنيسة ولنفسه".

وأضاف الأسقف الكاثوليكي أنه سيطلب الصفح من أسرته ومن أصدقائه وزملائه العاملين في مطرانية أوكلاند وأبرشية سان فرانسيسكو.

وأوضح متحدث باسم شرطة سان دييغو أن كورديليون أودع السجن السبت الماضي للاشتباه في قيادته السيارة تحت تأثير الخمر بعدما أوقف عند نقطة تفتيش. وأثبت اختبار للدم وجود مستويات مرتفعة من الخمر.

وأضاف المتحدث أنه تم إطلاق سراح الأسقف بكفالة قدرها 2500 دولار بعد 11 ساعة من اعتقاله.

وحددت المحكمة التاسع من أكتوبر/ تشرين الأول موعدا لمثول كورديليون لتوجيه الاتهام إليه رسميا في القضية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قال بيان صادر عن الفاتيكان إن البابا بنديكت قبل اليوم استقالة القس الألماني فالتر ميكسا على خلفية اتهامات موجهة إليه بإساءة المعاملة.

8/5/2010

أعلن الفاتيكان الجمعة رسميا أن البابا بنديكت السادس عشر قبل استقالة الأسقف البلجيكي روجيه جوزيف فانغيلوفي المتورّط في أحداث تتعلق بقضية اعتداء جنسي في الكنيسة. ويصل بذلك عدد الأساقفة المستقيلين في أسبوع واحد إلى أربعة.

23/4/2010

قال مسؤولون كنسيون إن أبرشية فورتسبورغ الكاثوليكية الألمانية أوقفت مؤقتا اثنين من القساوسة عن العمل عقب مزاعم بارتكاب انتهاكات جنسية بحق أطفال. وتأتي هذه المزاعم بعد يوم من قبول بابا الفاتيكان استقالة أسقف آخر متورط أيضا في ارتكاب انتهاكات جنسية.

9/5/2010

أرسل الادعاء العام لمدينة بيروجا وسط إيطاليا إشعارا بالتوقيف الاحترازي لأسقف نابولي سيبي كريشينسو للتحقيق معه في قضايا فساد تعود للعام 2005 عندما كان رئيسا للمجمع التبشيري. ويواجه كريشينسو تهمة بيع شقة لوزير سابق بأقل من ثمنها مقابل خدمات.

21/6/2010
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة